"فيلق الرحمن" ينفي وجود مفاوضات بشأن الغوطة الشرقية

"فيلق الرحمن" ينفي وجود مفاوضات بشأن الغوطة الشرقية
أخبار | 18 فبراير 2018
نفى المتحدث الرسمي باسم "فيلق الرحمن" المعارض في الغوطة الشرقية بريف دمشق، وائل علوان، وجود أية مفاوضات مع النظام السوري أو الجانب الروسي بشأن وقف إطلاق النار في الغوطة الشرقية.

وقال في رسائل صوتية لـ روزنة، اليوم الأحد، إن "فيلق الرحمن قطع منذ نحو شهرين الاتصالات مع الجانب الروسي، وذلك لعدم التزام روسيا بوقف إطلاق النار واستمرار دعمها لجيش النظام السوري في الهجوم على الغوطة الشرقية.

 

ولفت إلى أن فيلق الرحمن رفض خلال الفترة الأخيرة الاستجابة لطلبات تقدمت بها روسيا من أجل التواصل مع الفيلق.

وتأتي تصريحات علوان بعد تداول وسائل إعلام سورية أنباءً عن مفاوضات بين النظام السوري وفصائل في الغوطة الشرقية برعاية روسية للتوصل على وقف لإطلاق النار في الغوطة الشرقية.

وأشار علوان إلى أن "قوات النظام منيت خلال الفترة الأخيرة بخسائر كبيرة في المعارك على جبهات جوبر وعين ترما وعربين وإدارة المركبات". وأضاف أن "بروبغندا" النظام السوري اليوم تهدف إلى رفع معنويات قوات النظام المنهارة في معارك الغوطة الشرقية وجوبر.

وانتشرت أمس واليوم تسجيلات مصورة أظهرت قدوم تعزيزات من قوات "النمر" أي القوات التي يرأسها العميد سهيل الحسن، إلى دمشق لمساندة وحدات جيش النظام في الغوطة الشرقية.

إقرأ أيضاً: هدوء في الغوطة الشرقية وأنباء عن مفاوضات للـ "التهدئة"

وأشار علوان أن مقومات الصمود متوفرة في الغوطة تجاه أي هجوم جديد من قبل جيش النظام والمجموعات المقاتلة إلى جانبه، كاشفا ً أنه يتم حالياً تجنيد مزيد من الشبان في الغوطة من الراغبين في التحضير لصد أي هجوم يحضر له.

وأعلنت قاعدة حميميم الروسية على صفحتها في (فيسبوك) أن "موسكو ستدعم تحركات القوات الحكومية البرية في منطقة خفض التصعيد في الغوطة الشرقية للقضاء على تنظيم جبهة النصرة الإرهابية في حال لم تفلح الوسائل السلمية في تحقيق ذلك".

قد يهمك.. الشبكة السورية: توثيقُ 40 مجزرة في الغوطة الشرقية خلال 3 أشهر

ويشن جيش النظام السوري وروسيا منذ تشرين الثاني الماضي عمليات قصف جوي ومدفعي مكثفة على بلدات الغوطة الشرقية بريف دمشق، ما أوقع مئات القتلى والجرحى المدنيين، وطال القصف أحياء سكنية ومستشفيات ومراكز صحية ودفاع مدني ومدارس ومساجد.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق