موسكو تدعو لسحب القوات "غير المدعوة" من النظام السوري

موسكو تدعو لسحب القوات "غير المدعوة" من النظام السوري
أخبار | 02 ديسمبر 2017
دعا وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، لانسحاب جميع القوات الأجنبية الناشطة في سوريا من دون دعوة من النظام السوري، وذلك بعد القضاء على داعش.

وقال لافروف في مؤتمر (حوار روما)، أمس الجمعة، "نعتقد أنه بعد الانتصار على داعش يجب على جميع القوات الأجنبية التي تنشط في سوريا من دون دعوة الحكومة الشرعية ومن دون تفويض مجلس الأمن.. عليها الانسحاب".

وحذر لافروف من "اعتبار نظام إنشاء مناطق تخفيف التوتر في سوريا خطوة نحو تقسيم سوريا".

وتشارك قوات روسية إلى جانب جيش النظام السوري في عمليات القصف والمعارك الدائرة في سوريا، كما أنشأت روسيا قاعدة جوية في حميميم بريف اللاذقية، ويقول النظام السوري إن الوجود العسكري الروسي في سوريا "شرعي" وجاء بطلب من النظام السوري.

كما يقاتل إلى جانب جيش النظام قوات إيرانية وجماعات مقاتلة مدعومة من إيران بينها عراقية وإيرانية ومن جنسيات شرق آسيوية.

إقرأ أيضاً: مجلس الأمن يأمل في تبني قرار جديد حول "كيماوي سوريا"

ويشن التحالف الدولي لمحاربة "داعش" الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية غارات على مواقع سورية، كما يدعم التحالف "قوات سوريا الديمقراطية" المكونة من جماعات مقاتلة أبرزها "وحدات حماية الشعب" الكردية.

وتنتشر كذلك قوات من الجيش التركي شمال سوريا لدعم فصائل معارضة في منطقة "درع الفرات".

يذكر أن الدول الضامنة لوقف إطلاق النار في سوريا (روسي، إيران، تركيا) اتفقت على إقامة 4 مناطق (خفض تصعيد) في سوريا، تتوزع على الغوطة الشرقية بريف دمشق وجنوب سوريا وريف حمص وإدلب، ويشار إلى أن تلك المناطق خاضعة لسيطرة فصائل معارضة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق