مسؤول إيراني: سوريا تفرض قيوداً على منتجاتنا

مسؤول إيراني: سوريا تفرض قيوداً على منتجاتنا
سياسي | 25 نوفمبر 2017
قال نائب رئيس الغرفة التجارية الإيرانية حسين سلاح ورزي أن "الحكومة السورية" فرضت قيوداً مشددة على منتجات بلاده، ما دفع التجار الإيرانيين إلى عدم تصدير منتجاتهم إلى سوريا. 

وكشف ورزي في تصريح لوكالة أنباء "إيلنا" الإيرانية أن الأسواق السورية ممتلئة في الوقت الراهن بالمنتجات التركية التي تدخل سوريا عبر التهريب بين حدود البلدين.

وأضاف أن دمشق فرضت القيود رغم وجود "اتفاقيات تفضيلية" مع طهران بخط ائتماني يفوق مبلغ مليار دولار.

اقرأ أيضاً: ترامب لـ أردوغان: سنوقف الدعم عن "الوحدات الكردية" بسوريا

وتدعم إيران النظام السوري في حربه ضد قوات المعارضة المسلحة، حيث بدأت بإرسال قوات على الأرض في حزيران 2012 ، بعد أن كان دعمها مقتصراً على إرسال خبراء عسكريين إضافة إلى تدريب دفعات من عناصر ما يعرف ب "الدفاع الوطني" على أراضيها.

أما تركيا فتدعم المعارضة المسلحة ضد قوات النظام السوري، كما أنها تشارك مع فصائل معارضة منذ أكثر من شهر في حملة عسكرية شمالي سوريا ضد تنظيم داعش، فيما يرى مراقبون أن هدف أنقرة من التحرك العسكري هو تأمين حدودها الجنوبية من القوات الكردية التي أحرزت تقدماً ملحوظاً في الشمال السوري، متمثلاً بسيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" على مدينة الرقة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق