الجبير: لا حل للأزمة السورية دون توافق سوري

 الجبير: لا حل للأزمة السورية دون توافق سوري
الأخبار العاجلة | 22 نوفمبر 2017
قال وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، لممثلي المعارضة السورية المجتمعين في الرياض إنه لا حل للأزمة في سوريا إلا من خلال توافق يحقق مطالب الشعب السوري.

وأضاف الجبير، اليوم الأربعاء، خلال الاجتماع الذي بدأ في الرياض "لا حل للأزمة السورية دون توافق سوري، وإجماع يحقق تطلعات الشعب وينهي معاناته على أساس إعلان جنيف 1 وقرار مجلس الأمن 2254". بحسب ما نقلت وكالة "رويترز".

وأكد وزير الخارجية السعودي، أن "اجتماع المعارضة سيفتح آفاقا جديدة للحل في سوريا، يأتي في ظل توافق دولي على ضرورة الحل السياسي للأزمة السورية، مشددا على وقوف المملكة العربية السعودية إلى جانب الشعب السوري الشقيق".

وقال المبعوث الأممي الخاص الى سوريا، ستافان دي ميستورا، إن يجب التوصل الى حل سياسي للأزمة في سوريا وفق قرارات مجلس الأمن، داعياً المعارضة الى تشكيل فريق موحد إلى جنيف.

إقرأ أيضاً: قدري جميل: "منصة موسكو" لن تشارك في مؤتمر "الرياض2"

وأضاف دي ميستورا "خلال بضعة أيام سوف نبدأ وضع إطار للعملية السياسية وكما قلت سابقا فإن المحادثات في جنيف ليست من دورة واحدة لكن على دورتين وستكون الثانية الشهر القادم".

ودعا دي ميستورا أطياف المعارضة إلى تشكيل فريق موحد للمشاركة في محادثات جنيف دون شروط مسبقة بهدف مناقشة الوصول إلى حل سياسي وفق قرار مجلس الأمن (2254) مبينا أن مصلحة الجميع الآن هي بناء السلام والسعي إلى الحل السياسي.

يشار إلى أنه تم عقد سبع جولات من المحادثات غير المباشرة بين المعارضة السورية ونظام الأسد في جنيف بدعوة من الأمم المتحدة، كان أخرها في تموز/يوليو الماضي، من دون أن تتوصل إلى أي نتيجة.

وكان دي ميستورا أعلن الشهر الماضي أن الجولة المقبلة من مفاوضات السلام السورية في جنيف ستعقد في 28 من تشرين الثاني الجاري.

ويستمر مؤتمر الرياض 2 على مدار ثلاثة أيام، بين 22 و24 تشرين الثاني الجاري، لينتهي قبل أربعة أيام من موعد مفاوضات جنيف، 28 من الشهر نفسه.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق