بعد الإسكندرية..قرطاج تعيد فتح أبوابها للمؤسسة العامة للسينما!

بعد الإسكندرية..قرطاج تعيد فتح أبوابها للمؤسسة العامة للسينما!
الأخبار العاجلة | 24 أكتوبر 2017
ينطلق مهرجان أيام قرطاج السينمائية في نسخته الـ 28؛ بعودة مشاركة ملفتة للمؤسسة العامة للسينما التابعة لوزارة الثقافة في حكومة النظام السوري؛ الأمر الذي يعود تحولاً غير معتاد خلال السنوات الماضية من قبل إدارة المهرجان.

وكان مهرجان أيام قرطاج قد استبعد العام الفائت الأفلام المنتجة من قبل المؤسسة العامة للسينما؛ على اعتبار أنها صادرة من قبل إحدى الجهات التابعة للنظام السوري.

وبينما لم تسجل في الأعوام الثلاثة السابقة أية مشاركة لأفلام منتجة من قبل المؤسسة العامة للسينما؛ فتأتي نسخة هذا العام بوجه مغاير ومختلف عن السنين السابقة؛ في خطوة قد تحسب لدى متابعين بأنها رسالة موجهة في بداية لعودة الود بين الأنظمة السياسية في البلدين.
وفي التفاصيل يتنافس في فئة الأفلام الروائية الطويلة 14 فيلماً، من بينها الفيلم السوري "مطر حمص" للمخرج جود سعيد ومن إنتاج المؤسسة العامة للسينما، أمّا بالنسبة لفئة الأفلام الروائية القصيرة، فسوف يتنافس 15 فيلماً من بينها الفيلم السوري "على سطح دمشق" للمخرج المهند كلثوم وهو أيضاً من إنتاج المؤسسة العامة للسينما.

ويشارك 51 فيلماً من 27 بلداً عربياً وإفريقياً وأجنبياً، في الفئات الأربع للدورة الـ 28 لـ "أيام قرطاج السينمائية" والتي ستنطلق فعالياته ما بين 4 و11 تشرين الثاني 2017.
وكان مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط، اختتم فعاليات دورته الـ 33، في الثاني عشر من شهر أكتوبر الجاري، بالإعلان عن أربع جوائز لـ3 أفلام سوريّة شاركت في المهرجان؛ وكانت الأفلام جميعها من إنتاج المؤسسة العامة للسينما وهي أفلام ( الأب، رجل وثلاثة أيام، و ماورد).
 
 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق