بوتين: الظروف مهيَّأة لحوار ينهي الصراع في سوريا

بوتين: الظروف مهيَّأة لحوار ينهي الصراع في سوريا
أخبار | 04 أكتوبر 2017
قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إن اتفاقات "خفض التصعيد" في سوريا، أسست ظروفاً لحوار مباشر بين النظام السوري والمعارضة، يقود لتسوية تنهي الصراع في سوريا بأسرع وقت.

وأشار بوتين في كلمة له خلال تسليم أوراق اعتماد سفراء لدى روسيا، أمس الثلاثاء، إلى أن "تلك الاتفاقات تهيئ الظروف للمضي قدماً نحو تنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2254، على أساس توحيد جهود الأطراف السورية من أجل القضاء على الإرهابيين وإحلال السلام والحفاظ على وحدة سوريا".

إقرأ أيضاً: تركيا تسعى لعزل "المنظمات الإرهابية" في إدلب

ودعا بوتين كل دول العالم إلى العمل على إزالة الألغام في سوريا وإيصال المساعدات الإنسانية إلى سكان البلاد، من دون شروط مسبقة وتحت إشراف الأمم المتحدة.

وتم خلال محادثات "أستانة" اتفاق الدول الضامنة لوقف إطلاق النار في سوريا (روسيا وإيران وتركيا) على إقامة 4 مناطق خفض تصعيد في مناطق تسيطر عليها فصائل معارضة بسوريا، إذ جرى تطبيق 3 مناطق موزعة على جنوب سوريا والغوطة الشرقية بريف دمشق وشمال حمص، في وقت تجري تحضيرات لتطبيق المنطقة الرابعة في إدلب.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق