"السومة" يتوسط لإطلاق سراح لاعب سوري معتقل

"السومة" يتوسط لإطلاق سراح لاعب سوري معتقل
رياضة | 28 سبتمبر 2017
 أخلت سلطات النظام السوري اليوم سبيل المعتقل الرياضي "محمد كنيص" اللاعب السابق لنادي الفتوة الرياضي بكرة القدم؛ بعد وساطة من قبل اللاعب عمر السومة؛ إثر اعتقال استمر لأربع سنوات بتهمة التخلف عن الخدمة العسكرية. 
 
وتوجه  اللاعب السومة بالشكر لرئيس النظام السوري و اللواء الركن ماهر الأسد في جيش النظام   " لحرصهما على سلامة الوطن والمواطن ودعم الرياضة والرياضين في سورية " على حد قوله.
 
    
 
 
وأكدت زوجة اللاعب " كنيص " نبأ إطلاق سراح زوجها وأنه  تم التوقيع على إخلاء سبيله يوم أمس الأربعاء حسب ما نقل لاعب نادي الفتوة السابق "واصل الحسين " عبر الفيس بوك .
 
   

 
وفي نفس السياق أشار الصحفي "الموالي للنظام" علاء محمد بأن نجم هجوم المنتخب السوري لكرة القدم وابن نادي الفتوة "عمر السومة" كان له الفضل في تسليط الاهتمام على قضية "محمد كنيص"
 وأضاف "علاء محمد" إن السومة ولدى وصوله إلى دمشق يوم 6 من الشهر الجاري، كان يفكر باستجداء رئيس النظام السوري بشار الأسد لإخلاء سبيل "كنيص" في حال استقباله لبعثة المنتخب القادمة من إيران.
  
 


فيما كانت تناقلت صفحات تواصل اجتماعي عدة نبأ الإفراج عن "كنيص" ومعه 30 اسم آخر من المعتقلين؛ توسط لهم عمر السومة؛ حسبما تم ذكره؛ دون أن يتسنى لروزنة التأكد من هذه الأنباء. 
ويعتبر محمد كنيص من أفضل نجوم كرة القدم في دير الزور؛ متزوج ولديه ولد؛ نشأ في الفئات العمرية في نادي الفتوة؛ وترفع الى الفريق الأول عام 2008 ليلعب مع النادي أربع مواسم؛ ولينتقل بعدها إلى نادي الشرطة المركزي في دمشق موسم 2012 -2013.
 
كما لعب "كنيص" لجميع منتخبات سورية "اشبال-ناشئين-شباب-اولمبي" ويعتبره زملائه من أفضل اللاعبين الواعدين في عصره؛ ولعب محمد كنيص في نادي الفتوة إلى جانب العديد من نجوم الكرة السورية الحاليين أمثال عدي جفال محمد عبادي واصل الحسين والنجم عمر السومة (محترف النادي الأهلي السعودي)  
 واعتقل على أحد الحواجز الأمنية في العاصمة دمشق ضمن سلسلة اعتقالات حصلت في نادي الشرطة آنذاك، واتهم بتخلفه عن الالتحاق بصفوف الخدمة العسكرية في جيش النظام السوري.

 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق