جلسة تفاوضية لتثبيت وقف اطلاق النار بريف حمص الشمالي

جلسة تفاوضية لتثبيت وقف اطلاق النار بريف حمص الشمالي
أخبار | 07 سبتمبر 2017
عقدت هيئة التفاوض في ريف حمص الشمالي جلسة مفاوضات مع الجانب الروسي في معبر بلدة تير معلة قرب حاجز قدورة يوم أمس.

ونقل مراسلنا في ريف حمص الشمالي "مهران طه" أنه تم في الجلسة مناقشة مواضيع العمل على تثبيت وقف إطلاق النار من خلال تشكيل لجان مختصة لمتابعة آلياته، والاتفاق على تشكيل لجان مختصة لبحث ملف المعتقلين والمختفيين قسرياً ووضع الآليات للإفراج عنهم، والعمل على ربط موضوع فتح الطريق العام بين حمص وحماة بإنهاء ملف المعتقلين والمختفيين قسرياً وبالحل السياسي الشامل في سوريا.

في سياق آخر ترافق مع اجتماع لجنة التفاوض قصف كثيف شهدته بلدات في سهل الحولة؛ حيث تعرضت كل من بلدة الطيبة الغربية و بلدة كفرلاها لقصف جوي من قبل طائرات قوات النظام الحربية مرتين متتاليتين؛ خلفت دمار كبير في المنازل وإصابات عدة بصفوف المدنيين، و قامت قوات النظام المتمركزة في حاجز القبو بقصف منازل المدنيين في بلدة كفرلاها بقذائف المدفعية الثقيلة اسفرت عن مقتل شابين اثنين وجرح العشرات في صفوف المدنيين.
فيما قصفت قامت حركة أحرار الشام الإسلامية مواقع تمركز قوات النظام في حاجز القبو غربي سهل الحولة بقذائف الهاون محققة إصابات مباشرة في صفوف قوات النظام، وعاودت حركة أحرار الشام الإسلامية وقصفت قوات النظام في حاجز المحطة في محيط قرية حربنفسه؛ رداً على القصف الجوي الذي تعرضت له أحياء مدنية من قبل طائرات قوات النظام.

على الصعيد الإنساني يعيش في مدينة تلبيسة أكثر من 60 ألف نسمة معظمهم تحت خط الفقر ويوجد بينهم مئات الأشخاص المصابين والمعاقين ومبتوري الأطراف بسبب القصف الكثيف الذي تعرضت له المنطقة، كما يوجد أعداد كبيرة منهم بحاجة لتركيب أطراف صناعية وعمليات ضرورية بمشافي مختصة خارج المنطقة ولا توجد لهم القدرة المادية للخروج وتأدية هذه العمليات، بالإضافة لإفتقار النقاط الطبية والمشافي الميدانية في المنطقة للكثير من السيرومات والأدوية الإسعافية والأجهزة الطبية.
وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت في الثالث من شهر آب الفائت عن  اتفاقها مع قوات من المعارضة السورية عن دخول منطقة ريف حمص الشمالي ضمن إتفاق مناطق خفض التصعيد في سوريا.
 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق