بعد قتله لطفل في السويداء .. عائلة الجاني تهدر دم ابنها القاتل

بعد قتله لطفل في السويداء .. عائلة الجاني تهدر دم ابنها القاتل
أخبار | 03 سبتمبر 2017

أصدر ذوو المدعو يونس تيسير شلغين المتهم بجريمة قتل الطفل راني شلغين قبل أيام في مدينة شهبا بالسويداء بياناً يستنكرون فيه جريمة ابنهم ويطالبون بإعدامه.

 وجاء في البيان أن عائلة يونس تتبرأ من ابنها وتطالب بالقصاص منه حتى قبل عائلة المغدور راني شلغين.

كما طالب البيان السلطات المعنية بإعدام الجاني ليكون عبرة لغيره وتخفيفاً لمصاب ذوي الشاب المقتول.

وختم البيان بأن عائلة يونس تدين بالفضل والعرفان لذوي المرحوم راني لمواقف الكرامة التي ابدوها اتجاه مقتل ابنهم.
 
بعد قتله لطفل في السويداء .. عائلة الجاني تهدر دم ابنها القاتل
على يمين الصورة الطفل المغدور راني وعلى يسارها الجاني يونس

وكانت جريمة قتل الطفل راني شلغين 15 عاماً قد أثارت استياءاً واسعاً في السويداء، وحسب التحقيقات التي أجريت مع الجاني فإنه قد اعترف بجريمته، حيث اقتاد قريبه إلى بناء مهجور جنوبي مدينة شهبا وضربه بقطعة حديدة على رأسه، ما أدى إلى إصابته بكسور  في الجمجمة والعمود الفقري..

وحسب إفادات الجاني فإنه قد أقدم على فعلته لنيته سلب المغدور هاتف محمول لا يتجاوز سعره مائة ألف ليرة سورية.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق