وصول آلاف اللاجئين مع مقاتلي "أهل الشام" إلى سوريا

وصول آلاف اللاجئين مع مقاتلي "أهل الشام" إلى سوريا
أخبار | 15 أغسطس 2017
وصل آلاف اللاجئين السوريين ومئات من مقاتلي "سرايا أهل الشام"، مساء أمس الاثنين، إلى القلمون الغربي بريف دمشق، قادمين من جرود عرسال اللبنانية، تنفيذاً لاتفاق بين مقاتلين معارضين وحزب الله اللبناني.

وذكر ناشطون إعلاميون في القلمون الغربي، أن "الحافلات التي تقل المقاتلين والمدنيين وصلت إلى بلدة فليطة بريف دمشق المحاذية للحدود اللبنانية".

ومن المقرر نقل المقاتلين وجزء من المدنيين إلى بلدة الرحيبة بالقلمون الشرقي الخاضعة لسيطرة فصائل معارضة، في حين سيبقى الجزء الآخر من المدنيين في بلدة عسال الورد بالقلمون الغربي.

وأعلن الأمن العام اللبناني، إنجاز عملية إخراج فصيل "سرايا أهل الشام" من جرود عرسال شرقي البلاد إلى الأراضي السورية، وبالتالي انتهاء تنفيذ الاتفاق بين حزب الله والمقاتلين المعارضين.

إقرأ أيضاً.. ادلب: قافلة لاجئين جديدة تصل مخيم "الساعد" من عرسال اللبنانية

وكانت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان أوضحت في وقت سابق أن نحو 300 مسلح و3 آلاف من أفراد عائلاتهم ركبوا الحافلات بعد إنجاز الإجراءات اللازمة وسمح لهم بالصعود إلى الحافلات مع الأمتعة والأسلحة الفردية بعد التدقيق بالأسماء والأوراق الثبوتية.

وتمت قبل نحو أسبوعين مغادرة مقاتلي جبهة "فتح الشام" وعددهم نحو 120، إضافةً لنحو 10 آلاف لاجئ سوري من عرسال اللبنانية إلى مناطق سيطرة فصائل معارضة شمال سوريا.

قد يهمك: اتفاق عرسال في ساعاته الأخيرة

وكان حزب الله اللبناني توصل قبل نحو 3 أسابيع لاتفاق مع جبهة "فتح الشام" وفصيل "سرايا أهل الشام" المعارض على وقف القتال في عرسال وانسحاب "فتح الشام" و"سرايا أهل الشام" إلى سوريا.

يذكر أن الجيش اللبناني نفّذ مؤخراً مداهمات في مخيمات اللاجئين السوريين في عرسال بحجة ملاحقة إرهابيين، واعتقل خلالها مئات السوريين، لقي عدد منهم حتفه في السجون قبل التحقيق معهم، في وقت اتهمت منظمات حقوقية الجيش اللبناني بارتكاب انتهاكات بحق اللاجئين السوريين.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق