محققة أممية: جميع أطراف الصراع في سوريا "شِرِّيرون"!

محققة أممية: جميع أطراف الصراع في سوريا "شِرِّيرون"!
أخبار | 07 أغسطس 2017

قالت عضو لجنة التحقيق الأممية حول سوريا، كارلا ديل بونتي، إن جميع أطراف النزاع في سوريا "شريرون"، معلنةً عزمها الاستقالة من اللجنة.

وأوضحت بونتي في مقابلة مع صحيفة سويسرية، اليوم الاثنين، "في البداية كان هناك الخير والشرّ فكانت المعارضة من جهة الخير ونظام الأسد يلعب دور الشرّ، لكن الآن جميع الأطراف في سوريا تصطف في جهة الشرّ".

وتابعت أن "نظام الأسد ارتكب جرائم فظيعة ضد الإنسانية واستخدم أسلحة كيميائية، أما المعارضة فلم تعد تضم إلا المتطرفين والإرهابيين"، على حد تعبيرها.

إقرأ أيضاً: المقداد يصف الانتخابات في مناطق كردية بـ "المزحة"

واتهمت المحققة الأممية أعضاء المجلس الأمن بـ "عدم الرغبة في تحقيق العدالة.. لم يعد بإمكاني أن أبقى في هذه اللجنة التي لا تفعل شيئاً".

وشكَّل مجلس حقوق الإنسان لجنة التحقيق المستقلة التابعة للأمم المتحدة في آب 2011 بعد بضعة أشهر من انطلاق الثورة ضد النظام السوري، وانضمت ديل بونتي إلى اللجنة في أيلول 2012.

يذكر أن فرنسا وعدة دول غربية فشلوا في إحالة ملف الحرب في سوريا وجرائم النظام السوري إلى المحكمة الجنائية الدولية، بسبب استخدام روسيا حق النقض (الفيتو) ضد مشروع القرار الفرنسي.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق