بوتين يصادق على بروتوكول نشر قوات بلاده في سوريا

بوتين يصادق على بروتوكول نشر قوات بلاده في سوريا
أخبار | 27 يوليو 2017
صادق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، على البروتوكول الملحق باتفاقية نشر القوات الروسية في سوريا، الذي يُعدِّل فترة بقاء القوات الروسية.

وذكر الكرملين على موقعه الإلكتروني، أمس الثلاثاء، أن بوتين صدق على بروتوكول الاتفاق بين روسيا وسوريا حول نشر مجموعة طيران القوات المسلحة الروسية على أراضي سوريا.

وينص البرتوكول، على تغيير فترة نشر القوات الروسية في سوريا من (ما لا نهاية) إلى 49 عاماً مع التمديد التلقائي لـ 25 عاماً في حال لم يعلن أحد الطرفين نواياه عن وقف العمل بالاتفاقية، وذلك قبل عام على الأقل من موعد نهايته.

ووقعت روسيا والنظام السوري على البروتوكول في كانون الثاني الماضي، ليكون ملحقاً للاتفاقية بين الطرفين التي وقعت في الـ 26 من آب عام 2015، وتنص على السماح للقوات الجوية الروسية بالانتفاع المجاني بقاعدة حميميم ومنشآتها وما يوافق الطرف السوري على تقديمه من قطع الأرض.

إقرأ أيضاً: بدء هدنة في عرسال عند الحدود السورية اللبنانية

وأعلن مسؤولون عسكريون روس، في وقت سابق أن البرتوكول يسمح للطائرات الروسية أن تستخدم أي منشآت من البنية التحتية السورية في حال اقتضت الضرورة ذلك، في وقت نشرت وسائل إعلام روسية خريطة للجيش الروسي، تشير إلى أن بعض كتائب المدفعية الروسية، ربما تنشط على الأرض في حمص وسط سوريا.

وتستخدم روسيا قاعدتين عسكريتين في سوريا الأولى في طرطوس وهي قاعدة إمداد بحرية، والثانية قاعدة جوية في حميميم بريف اللاذقية، وبدأ سلاح الجو الروسي بتنفيذ ضربات لمساندة جيش النظام السوري في نهاية أيلول 2015.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق