الرقة: النظام يسيطر على حقول نفط جديدة بعد انسحاب "داعش"

الرقة: النظام يسيطر على حقول نفط جديدة بعد انسحاب "داعش"
سياسي | 16 يوليو 2017
سيطرت قوات النظام السوري مدعومةً بضربات جوية روسية عنيفة على سلسلة من آبار النفط في جنوب غرب محافظة الرقة، أمس السبت، في حين يخوض مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" معارك للدفاع عن الأراضي المتبقية لهم في البلاد.
 
ونقلت قناة "الإخبارية" الناطقة باسم النظام السوري، عن مصدر عسكري قوله إن "الجيش سيطر على حقول نفط (الوهاب والفهد ودبيسان والقصير وأبو القطط وأبو قطاش) وعدة قرى أخرى في منطقة الصحراء الواقعة في جنوب غرب محافظة الرقة".
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن "النظام السوري عزز قواته على مساحة من الأراضي تمتد من شرق محافظة حماة إلى شرق حمص وأطراف محافظتي الرقة ودير الزور".
 
وأضاف المرصد أن "القوات الجوية الروسية كثفت ضرباتها على عدة أهداف وبلدات يسيطر عليها "داعش" في المنطقة التي تضم "عقيربات" حيث استهدفتها  روسيا بـ"صواريخ كروز" أطلقت من سفن حربية في البحر المتوسط نهاية أيار من هذا العام".
 
وحققت قوات النظام والميليشيات الداعمة له  تقدما شرقي مدينة حلب في الشهور القليلة الماضية واستعاد قطاعات من الأراضي غربي نهر الفرات انسحب منها "داعش" للدفاع عن الرقة معقلهم الرئيسي حيث يخوضون الآن معارك ضد قوات سوريا الديمقراطية.
وعلى مدى الأيام القليلة الماضية أعلن النظام السوري وحلفاؤه الذين تدعمهم إيران عن تحقيق مكاسب قوية في الشمال الشرقي الصحراوي لمدينة تدمر القديمة وذلك بالسيطرة على حقل غاز "الهيل" الذي جعلهم على مسافة نحو 18 كيلومترا جنوبي السخنة.
 
كما  يتواصل القتال العنيف بين النظام السوري ومقاتلي الجيش الحر المدعوم من امريكا في الصحراء الجنوبية الشرقية من سوريا.
 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق