في لقاء مع "الهيئة العليا".. ماكرون يؤكد دعمه للانتقال السياسي

في لقاء مع "الهيئة العليا".. ماكرون يؤكد دعمه للانتقال السياسي
أخبار | 31 مايو 2017

التقى وفد الهيئة العليا للمفاوضات السورية المعارضة برئاسة رياض حجاب، أمس الثلاثاء، الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في باريس ووزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان.

وأكد حجاب خلال اللقاءين، التزام المعارضة السورية بالعملية السياسية ودعمها لأي اتفاق يسهم في تنفيذ القرارات الأممية وتحسين الأوضاع الإنسانية للسوريين.

اقرأ أيضاً: ماكرون يُحذِّر من "خط أحمر" في سوريا

وقالت الهيئة، إنها تناولت أيضاً "حملة التصعيد التي يعد لها النظام وحلفاؤه في مختلف أنحاء سوريا، وخاصة على الحدود السورية-العراقية، وسعيهم لإفشال أية توافقات دولية لوقف القتال".

من جانبه، أكد ماكرون خلال اللقاء دعمه للانتقال السياسي في سوريا، وقال بيان للرئاسة الفرنسية، إن "ماكرون تحدث عن التزامه الشخصي تجاه الملف السوري ودعمه للمعارضة السورية في ضوء العمل من أجل الانتقال السياسي".

ويأتي لقاء الرئيس الفرنسي ماكرون مع وفد الهيئة العليا للمفاوضات، بعد يوم من زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى فرنسا، حيث أعلن ماكرون أن استخدام السلاح الكيماوي في سوريا يعد "خطاً أحمر" يستدعي الرد الفوري.

وأضاف خلال استقباله نظيره الروسي، أن فرنسا تؤيد "الانتقال الديمقراطي في سوريا مع الحفاظ على الدولة السورية"، مشيراً إلى أنه "لا بد من النقاش مع مجمل الأطراف السورية ومن بينهم ممثلون عن بشار الأسد".

 يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق