خاص روزنة: جيش الاسلام ينفي أي تبادل للأسرى في الغوطة

خاص روزنة: جيش الاسلام ينفي أي تبادل للأسرى في الغوطة
أخبار | 31 مايو 2017

انتشرت أنباء على شبكات التواصل الاجتماعي المؤيدة للنظام السوري عن مصدر ميداني أن مفاوضات تجري بين لجنة المصالحة في حكومة النظام و جيش الاسلام في مدينة دوما لاخراج نحو 4000 أسير مقابل اطلاق سراح عدد مواز من الموقوفين في سجون النظام السوري.

ونفى المكتب الإعلامي لجيش الاسلام في تصريح لراديو روزنة اليوم ، الأنباء المتداولة عن قيام وفد من وزارة المصالحة في حكومة النظام بالدخول الى مدينة دوما ، و التفاوض على مصالحات داخل المدينة و المفاوضة على اطلاق سراح أسرى لدى جيش الإسلام.

إقرأ أيضاً: 100 ألف نازح من الرقة خلال شهرين

و حسب شبكة " الساحل الآن " فإن اللجنة دخلت مدينة دوما يوم الجمعة الماضي ،  عقد اجتماع ضم وفد اللجنة وعدد من قيادات المسلحين ، و أن المفاوضات مازالت مستمرة ،حيث خرج الوفد من المدينة بانتظار رد من “جيش الاسلام” على ما تم طرحه خلال الاجتماع.

و نابعت في منشور لها فإن الاجتماع جرى فيه الحديث عن امكانية تنفيذ مصالحة في مدينة دوما بعد سيطرة قوات النظام على مزارع الريحان.

و اتهم  المكتب الاعلامي لجيش الاسلام جبهة هيئة تحرير الشام بترويج هذه الاخبار، وأن شبكات التواصل الاجتماعي نقلتها عنه.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا) 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق