ماهي الملفات التي سيناقشها أردوغان وبوتين في قمتهم المقبلة

ماهي الملفات التي سيناقشها أردوغان وبوتين في قمتهم المقبلة
أخبار | 01 مايو 2017

أكد عدد من الخبراء الروس، أن الملف السوري سيكون على رأس الملفات التي سيناقشها الرئيس الروسي بين الرئيس التركي، "رجب طيب أردوغان"، ونظيره الروسي، "فلاديمير بوتين" خلال لقائهما، الأربعاء المقبل، في مدينة "سوتشي" الروسية.

واعتبر رئيس قسم تاريخ الشرق بمعهد الشرقيات في أكاديمية العلوم الروسية، البروفيسور "ديميتري وسيلييف"، أن توقيت لقاء "بوتين- أردوغان"، يأتي لبحث مواضيع مهمة في هذه الفترة، من بينها تسريع وتيرة إيجاد حل للأزمة في سوريا"

وأكد بيان صادر عن المركز الإعلامي برئاسة الجمهورية التركية، يوم الجمعة الماضي، "، أن بوتين وأردوغان سيبحثان العلاقات الثنائية، والشأن السوري، وقضايا إقليمية ودولية أخرى ذات الاهتمام المشترك، وأشار الكرملين إلى اللقاء نفسه في بيان آخر له".

أما الباحث في معهد العلاقات الدولية والاقتصادية الروسي، "فلاديمير يسييف" ركز على الملف الأبرز الذي سيناقشه الزعيمان وهو الملف السوري.

مضيفاً أنّ "النقاش خلال اللقاء سيدور حول الاختلاف في وجهات النظر حيال التنظيمات الكردية، والوضع في إدلب السورية ومفاوضات الأستانة".

وذكرت مصادر مطلعة في وزارة الخارجية الروسية، أنّ " قمة بوتين - أردوغان المنتظرة، سوف تتلقى أنقرة خلالها "إنذاراً" أخيراً من موسكو، عمّا إذا كان من مصلحتها الاستمرار في دعم الزمر الإسلامية الراديكالية في سوريا، فيما بوسع روسيا تحضير الدعم اللازم للأكراد في حربهم على "تنظيم الدولة الإسلامية"، بحسب ما نشرت وكالة  "ايتار تاس" الروسية.

ورغم القضايا الخلافية المهمة بين البلدين، تبقى أجندة العمل الثنائي والتعاون المشترك بينهما مليئة بالمشاريع وخطط التعاون في ميادين الاقتصاد والطاقة والسلاح والسياحة ، إذ من المنتظر قضاء أكثر من خمسة ملايين سائح روسي إجازاتهم الصيفية لهذا العام في المنتجعات التركية بعد إعادة موسكو تحرير السياحة بين البلدين.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق