النظام السوري يصعّد قصفه على ريف حمص

قصف أحياء المدنيين
قصف أحياء المدنيين

سياسي | 25 أبريل 2017 | روزنة

شن طيران النظام السوري، صباح اليوم الثلاثاء، عدة غارات بالصواريخ الفراغية على أطراف مدينة الرستن بريف حمص، ما أدى لوقوع جرحى في صفوف المدنيين، فضلاً عن حدوث دمار في المباني السكنية.

في غضون ذلك، شهدت أحياء مدينة تلبيسة شمالي حمص، قصفاً بقذائف المدفعية كان مصدره قوات النظام المتمركزة في قرية النجمة، ما أسفر أيضاً عن إصابة عدة مدنيين.

اقرأ أيضاً: ريف إدلب.. ضحايا وخروج مشفى عن الخدمة بقصف روسي

وجاء هذا، بعد يوم من تعرض بلدات كفرلاها وتلدو وتلذهب وعقرب، لقصف بعشرات الغارات والصواريخ والقذائف من قبل جيش النظام، أسفر عن سقوط قتلى وعدد كبير من الجرحى في صفوف المدنيين، إضافة لتدمير عشرات المنازل السكنية.

من جهة أخرى، قامت حركة "أحرار الشام الإسلامية" بقصف قوات النظام المتمركزة في حاجز مؤسسة المياه في منطقة سهل الحولة بعدد من قذائف الهاون، وذلك رداً على القصف الجوي الذي طال المناطق السكنية.

قد يهمك.. ضحايا أطفال بقصف روسي على ريف إدلب

ويأتي هذا التصعيد الجوي العنيف على المنطقة، بعد سيطرة مقاتلي "تحرير الشام" على حاجز العوصية قرب منطقة سهل الحولة، وقتلهم العشرات من جنود النظام والاستيلاء على جميع الأسلحة الثقيلة والخفيفة داخله، قبل انسحابهم منه بسبب القصف الجوي الكثيف.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق