تأجيل اتفاق حي الوعر بعد استمرار قصف النظام

تأجيل اتفاق حي الوعر بعد استمرار قصف النظام
أخبار | 12 مارس 2017

تأجل توقيع الاتفاق بين لجنة تفاوض حي الوعر المحاصر وممثل النظام السوري "اللواء محمد ديب زيتون" رئيس إدارة شعبة المخابرات العامة، وضابط روسي مندوب عن قاعدة حميميم، وذلك بسبب خروقات وقف إطلاق النار واستمرار القصف الصاروخي والمدفعي على الأحياء السكنية.

وأفاد مراسل روزنة، أسامة محمد، أنه كان من المفترض أن يتم توقيع الاتفاق اليوم الأحد، وذلك بعد الاجتماع الذي تم أمس السبت، بين لجنة التفاوض النظام السوري، ولكن القصف الصاروخي والمدفعي المستمر حال دون توقيه الاتفاق، وتم التأجيل ليوم الاثنين.

اقرأ أيضاً: المعارضة السورية تدعو لتأجيل محادثات "أستانة"

وأضاف مراسل روزنة، أن النظام السوري سمح للهلال الأحمر السوري، بإجلاء حالتين إنسانيتين بحاجة للعلاج  الفوري خارج الحي كبادرة حسن نية.

وبين المراسل، أنه من البنود التي تم التوافق عليها خلال الإجتماع خروج أول دفعة من المقاتلين والمدنيين بعد أسبوع من توقيع الإتفاق، وتم تحديد ثلاثة وجهات و هي ريف حمص الشمالي، ومحافظة إدلب، ومدينة جرابلس في الشمال السوري، بحيث تنجز عملية الإخلاء بشكل كامل خلال مدة زمنية محددة تم الإتفاق عليها.

ويتضمن بنود الاتفاق أيضاً، تسليم السلاح لمن قرر البقاء في الحي، على أن يجري عملية تسوية لوضعه، أما بالنسبة للمدنيين المطلوبين أمنياً يتم تسوية أوضاعهم، وفي حال من يثبت عليه جرم جنائي ستتم محاكمته، وبالنسبة للعسكريين المنشقين تتم إعادتهم إلى قطعاتهم العسكرية والمتخلفين يتم إلحاقهم لتأدية الخدمة الإلزامية.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق