فصيل تابع لـ "داعش" يتمدد في درعا

فصيل تابع لـ "داعش" يتمدد في درعا
أخبار | 20 فبراير 2017

سيطر فصيل "جيش خالد بن الوليد" المبايع لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، على عدة مناطق كانت خاضعة لسيطرة فصائل معارضة بريف درعا الغربي، في وقت تتواصل الاشتباكات بين فصائل معارضة وجيش النظام السوري في حي المنشية بمدينة درعا.

وأشار مراسلنا في درعا، علي المحاميد، اليوم الاثنين، إلى أن "خلايا نائمة تابعة لجيش خالد بن الوليد سيطرت على بلدات حيط وسحم وجلين وتسيل وعدوان وتل الجموع المطل على حوض اليرموك في المنطقة الغربية لمحافظة درعا".

ونقل مراسلنا عن مصادر أهلية قولها إن "مجموعات مسلحة كانت تتبع بالصفة للجيش الحر قامت بالسيطرة على المقرات ومستودعات الأسلحة في حيط وسحم الجولان وتبين أنها خلايا نائمة تتبع لجيش خالد بن الوليد".

وذكرت المصادر ان "عناصر جيش خالد بن الوليد دخلوا بلدة تسيل وسيطروا على المشفى الرئيسي بالبلدة، ونفذوا إعدامات لعناصر من الجيش الحر وعدد من الجرحى ومن الكادر الطبي في المشفى، كما نهبوا كافة محتويات المشفى من أجهزة ومعدات وأدوية".

إقرأ أيضاً: علوش يهدد بـ "حرب شاملة" رداً على خروقات النظام

ولفتت المصادر إلى أن "طيران جيش النظام شن غارات على مقرات الجيش الحر وجبهة فتح الشام في تل الجابية غربي درعا، الأمر الذي سهّل هجوم جيش خالد بن الوليد".

ويأتي ذلك بالتزامن مع تواصل المعارك بين جيش النظام السوري وفصائل معارضة، في حي المنشية بمدينة درعا.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق