مشروع موسيقارة سورية تلهم الهولنديين في رأس السنة

شذى المنلا
شذى المنلا

سياسي | 13 يناير 2017 | روزنة

قادت الطفلة السورية شذى المنلا  أوركسترا “Nederlands Blazers Ensemble” الهولندية،  و عزفت مقطوعة موسيقية من تأليفها  حملت اسم  “It’ doesn’t matter” و ترجمتها بالعربية " ما بتفرق " في ليلة رأس السنة، بعد تفوقها على المشتركين بمسابقة للأطفال دون سن 18 سنة.

 

وفي حديثها لـ روزنة قالت الطفلة السورية ذات الـ "13" عاما، إنها لم تخف من قيادة العزف في الأوركسترا الهولندية، فهي من ألّفت وساعدت بتوزيع ألحان مقطوعتها .

 

وأشار والد شذا الفنان والممثل السوري عبد القادر المنلا في حديث مع راديو روزنة ، إلى احتمالية ما كان ليحصل لو بقيت شذى في سوريا، حيث تهمل المواهب، وتصادر لصالح أناس معينين، متحدثا عن اهتمام أساتذتها في هولندا منذ البداية؛ وذلك عندما رأوا آلة جديدة يقودها شخص متمكن.

اقرأ أيضاً: ماذا يعرف الهولنديون عن اللاجئين السوريين؟ (انفوغرافيك)

 

وأوضح المنلا أن ابنته شذى تعزف على القانون منذ ست سنوات، حين بدأت  العزف على آلة القانون في معهد "صلحي الوادي" بالعاصمة دمشق، لتكمل تعلمها في مصر عبر أهم أساتذة القانون هناك، وحين وصلت إلى هولندا ألفت مع أختها التي تعزف العود مقطوعات خاصة وجميلة ذات توزيع غريب وجديد من نوعه، وهذا ما دفع اللجنة بعد مشاركتها بالمسابقة للتأكيد على أن معزوفتها أصيلة وغير مطروقة، وذات قيمة موسيقية معينة، مؤكدا أن اللجنة لم يكن باعتبارها سن شذى أو وضعها كلاجئ. 

 

 

 

ولم تكن شذى الموهبة الأولى من نوعها حيث أثار  العام الماضي الفتى السوري نائل طرابلسي إعجاب وسائل الإعلام ومدرّسيه في أكاديمية اليافعين  في جامعة ميونيخ للموسيقى والمسرح، وتمَّ وصفه بـ"العبقري" تارةً و"الطفل المعجزة" تارةً أخرى.

 

فيما منحت تركيا جنسيتها للطفل السوري تامبي أسعد (16 عاماً) بعد اكتشاف عبقريته الفذة في عزف البيانو حيث مثل تركيا بالمسابقة الدولية للعزف.
 

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق