حركة النجباء: لن نخرج من سوريا إلا بخروج "الإرهابيين"

حركة النجباء
حركة النجباء

سياسي | 09 يناير 2017 | روزنة

قالت حركة النجباء العراقية، اليوم الاثنين "إنها الحرب التي خاضتها في سوريا لم تكن نزهة، مؤكدة أنها لن تخرج من سوريا إلا بخروج ما وصفته بآخر إرهابي منها".


وتشكلت حركة النجباء المنبثقة عن قوات "عصائب أهل الحق" العراقية، للمشاركة في القتال إلى جانب جيش النظام السوري في عام 2013.

وقال المتحدث باسم الحركة، هاشم الموسوي، عبر بيان "إن الحرب التي خضناها في سوريا لم تكن فسحة أو نزهة، كما أننا لم نقاتل من أجل أهداف سياسية بل قاتلنا من أجل الإنسان".

وأضاف "كنا أول فصيل مقاوم حارب الإرهاب في سوريا، ولن نخرج منها إلا بخروج آخر إرهابي".

ولفت إلى "أنهم لن يقاتلون من أجل تغيير ديمغرافي بل لتحرير الأرض من الإرهاب" حسب وصفه.

قد يهمك.. إيران تجند شيعة وسنة أفغان للقتال إلى جانب الأسد

ويقود الحركة التي تشارك في المعارك إلى جانب جيش النظام في سوريا، أكرم الكعبي، وتتلقى الحركة التدريب والأسلحة والمشورة العسكرية بشكل علني من إيران.

وتعتبر هذه الحركة من أوائل الحركات التي أرسلت مقاتلين إلى سوريا، حيث قامت بذلك منذ تشكيلها عام 2013.

وكانت قد خسرت العديد من المقاتلين في سوريا، بسبب مشاركتهم في المعارك إلى جانب جيش النظام السوري وعدد من الكتائب الإيرانية واللبنانية.

وخلال معارك حلب، أرسلت الحركة نحو 2000 مقاتل للمشاركة في المعارك هناك، لكنها خسرت العشرات منهم أثناء قتالها فصائل المعارضة في المدينة وريفها.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق