بان كي مون يحذر من "فظائع" ضد المدنيين في حلب

بان كي مون يحذر من "فظائع" ضد المدنيين في حلب
أخبار | 13 ديسمبر 2016

حذَّر الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، يوم الثلاثاء، من ارتكاب "فظائع" ضد المدنيين في أحياء حلب الشرقية، مع تواصل هجوم جيش النظام على أحياء المدينة الشرقية التي يقطنها عشرات آلاف المدنيين المحاصرين.

وقال المتحدث باسم كي مون، ستيفان دوجاريك، في بيان في بيان صحفي، إن "الأمين العام ينقل قلقه البالغ للأطراف المعنية وكلف مبعوثه الخاص إلى سوريا بالمتابعة العاجلة مع الأطراف المعنية".

إقرأ أيضاً.. الرائد عبد الرحيم: هذه أسباب خسارتنا لحلب

وقال نشطاء من داخل الأحياء المحاصرة في شرق حلب، إن عشرات القتلى المدنيين لا يزالون تحت الأنقاض في ظل مواصلة جيش النظام قصف الأحياء الشرقية بالمدفعية الثقيلة والبراميل المتفجرة.

وأضاف نشطاء أن نحو 50 ألف مدني لا يزالون محاصرين في مساحة أقل من 11 كم مربع شرق حلب.

ومن المقرر أن يجتمع مسؤولون أتراك وروس غداً الأربعاء لبحث فتح ممرات لخروج المدنيين والمقاتلين المعارضين من أحياء محاصرة شرق حلب.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق