مواصلاً تقدمه بحلب.. جيش النظام يسيطر على حيي الميسر والشعار

مواصلاً تقدمه بحلب.. جيش النظام يسيطر على حيي الميسر والشعار
أخبار | 06 ديسمبر 2016

يواصل جيش النظام السوري بدعم روسي من قوات حليفة بينها "حزب الله" اللبناني، تقدمه في أحياء حلب الشرقية، حيث سيطر على نحو 60% من تلك الأحياء، وسط تواصل نزوح المدنيين من تلك الأحياء.

وأكد ناشطون من داخل المدينة المحاصرة، على مواقع التواصل الاجتماعي، سيطرة قوات النظام، اليوم الثلاثاء، على حي الميسر كاملاً وحي الشعار، بالتزامن مع عشرات الغارات الجوي والقصف المدفعي على الأحياء الشرقية.

وكان جيش النظام، قد سيطر، أمس الاثنين، على حي القاطرجي ومشفى العيون الذي يقع في منطقة استراتيجية، فيما أعلنت فصائل المعارضة شن هجوم معاكس واستعادة أكثر من 80% من النقاط التي تقدم إليها جيش النظام.

وفي السياق، أعلن الدفاع المدني، مقتل خمسة مدنيين بينهم نساء وأطفال وإصابة آخرين، جراء قصف بالصواريخ الفراغية على حي مساكن الفردوس في القسم الشرقي المحاصر من مدينة حلب.

اقرأ أيضاً: النظام يقطع مياه الشرب عن أحياء حلب المحاصرة

وأشارت تصريحات أممية إلى أن نحو 200 ألف مدني لا يزالون في أحياء شرق حلب، الخاضعة لسيطرة فصائل معارضة، فيما يواصل جيش النظام وحلفاؤه عمليات عسكرية بغية السيطرة على تلك الأحياء.

في حين أعلنت فصائل معارضة رفضها الانسحاب من أحياء حلب الشرقية، وذلك رداً على اقتراح روسي يقضي بانسحاب جميع المقاتلين المعارضين من حلب.

قد يهمك.. فصائل معارضة تُبلغ واشنطن رفضها "الانسحاب" من حلب

وكانت فعاليات مدنية وناشطين في الأحياء المحاصرة، قد أعلنوا في بيان، تفويض عدة شخصيات "لإنقاذ مدينة حلب وأهلها"، ومنحهم كامل الصلاحيات للتواصل والتفاوض من جميع الجهات ذات العلاقة.

وجاء في بيان لـ"اتحاد ثوار حلب"، قبل أيام، "نظراً لضرورة المرحلة الحالية من عمر الثورة السورية، نعلن تفويضنا الكامل والشامل، لكل من، أبو عمر حبو، حمزة الخطيب، أحمد الحريري، عارف شريفة، ضياء العبسي".

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق