مجلس الأمن يجتمع للتصويت على هدنة بحلب

مجلس الأمن يجتمع للتصويت على هدنة بحلب
أخبار | 05 ديسمبر 2016

يصوت مجلس الأمن الدولي على مشروع قرار يهدف إلى تطبيق عدة بنود في حلب، منها إيقاف وقف إطلاق النار وإيصال المساعدات للأحياء المحاصرة شرقي المدينة.

ودعا المشروع الذي صاغته كل من مصر ونيوزيلاندا وإسبانيا، إلى تطبيق هدنة لمدة أسبوع على الأقل ومن ثم يأتي بعدها مفاوضات مع روسيا بشأن الملف السوري.

إقرأ أيضاً.. مجلس الأمن يصوت على قرارين بشأن سوريا

وطالب المشروع، جميع الأطراف في سوريا بوقف القتال فوراً في حلب والسماح بدخول المساعدات الإنسانية التي يحتاجونها خلال سبعة أيام يمكن تمديدها.

ولا يزال نحو 250 ألف شخص محاصرين داخل القسم الشرقي من المدينة يعانون أوضاعاً معيشية سيئة.

قد يهمك.. عشرات المنظمات تتهم مجلس الأمن بالتخلي عن السوريين

وكان المشروع في بادئ الأمر، يدعو لهدنة مدتها عشرة أيام، وكانت روسيا اقترحت من جانبها هدنة لمدة 24 ساعة فقط قابلة للتجديد، مع استثناء جماعات معينة من الهدنة مثل "جبهة فتح الشام".

يذكر أن كندا طالبت باسم 74 من الدول الـ 193 الأعضاء بالأمم المتحدة، بعقد اجتماع للجمعية العمومية وتبني مشروع قرار يركز على المساعدات الإنسانية في حلب، لكن لم يتم بعد تحديد موعد للجلسة.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق