إدلب.. غارات النظام وروسيا تغلق المدارس والأسواق

إدلب.. غارات النظام وروسيا تغلق المدارس والأسواق
أخبار | 04 ديسمبر 2016

كثَّف طيران النظام السوري والطيران الحربي الروسي من غاراتهما على ريف إدلب، يوم الأحد، ما أوقع عشرات القتلى والجرحى المدنيين، كما أُغلقت المدارس والأسواق بالمدينة وريفها تخوفاً من القصف.

وقال مراسلنا في ريف إدلب، محمد القاسم، إن "نحو 18 مدنياً قتلوا وأصيب آخرون بجروح جراء غارات جوية للنظام وروسيا على أحياء قريبة من أفران الخبز في مدينة كفرنبل".

كما لقي عددٌ من المدنيين حتفهم، وأصيب آخرون بجروج نتيجة قصف جوي ببراميل متفجرة، استهدف قرية التمانعة بريف إدلب الجنوبي.

وتعرَّضت بلدات معرة النعمان وسرمين وخان شيخون، وقرى النقير والركايا وعابدين وكفرسجنة وتل مرديخ بريف إدلب، لغارات جوية شنها الطيران الحربي التابع لجيش النظام، ما أوقع قتلى وجرحى مدنيين بينهم أطفال.

إقرأ أيضاً: فصائل معارضة تُبلغ واشنطن رفضها "الانسحاب" من حلب

ولفت مراسلنا إلى أن تكثيف القصف أدى لإغلاق المدارس والأسواق والمؤسسات الخدمية في إدلب وريفها، في ظل تخوف دائم من قصف جوي مفاجئ.

ويأتي تكثيف القصف على ريف إدلب، بالتزامن مع تواصل هجمات جيش النظام بدعم روسي وقوات حليفة، على أحياء حلب الشرقية، وسط حركة نزوح كبيرة للمدنيين هناك.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق