عشرات المنظمات تتهم مجلس الأمن بالتخلي عن السوريين

عشرات المنظمات تتهم مجلس الأمن بالتخلي عن السوريين
أخبار | 02 ديسمبر 2016

وقعت أكثر من 200 منظمة دولية غير حكومية على نداء، أمس الخميس، أكدت فيه تخلي مجلس الأمن عن السوريين، بعد أن عجز عن وقف هجوم جيش النظام السوري على الأحياء الشرقية في حلب، في الوقت الذي أطلقت كندا مبادرة منفردة لعقد اجتماع طارئ للجمعية العامة يتناول الملف السوري.

ووجه الموقعون دعوات لأعضاء الأمم المتحدة، لعقد جلسة طارئة للجمعية العامة والمطالبة بإنهاء كل الهجمات الغير شرعية على حلب، إضافة لضمان إدخال المساعدات الإنسانية بشكل فوري دون أي قيود، كما دعوا إلى العمل على ملاحقة مرتكبي الجرائم في سوريا أمام القضاء الدولي.

إقرأ أيضاً.. مقتل عائلة كاملة بحلب اختناقاً

ولقيت المبادرة ترحيباً من قبل الائتلاف الوطني السوري، حيث قال ممثل الائتلاف في الولايات المتحدة، نجيب الغضبان: "إنه من الممكن أن يشكل ذلك ضغطاً على المجتمع الدولي لتتوقف المجازر في حلب".

وشدد الغضبان على ضرورة إيجاد موقف أمريكي فعال لقيادة الجمعية العامة للأمم المتحدة، معتبراً أنه لا يمكن لكثير من الدول تجاوز الموقف الأمريكي رغم ضعفه.

في المقابل، أطلقت كندا مبادرة أخرى، لطلب عقد اجتماع طارئ للجمعية العامة بشأن سوريا.

قد يهمك.. الأمم المتحدة: سكان شرقي حلب يواجهون لحظة "قاتمة"

وينظر الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، في الطلب المقدم من كندا لعقد دورة استثنائية للجمعية العامة حول الملف السوري.

ولا تزال الأمم المتحدة عاجزة عن فعل شيء حقيقي حيال الملف السوري، رغم التصعيد العسكري الأخير الذي تتعرض له مدينة حلب والذي أدى إلى فرض معاناة جديدة على آلاف المدنيين.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق