الدفاع المدني يعلن أحياء شرقي حلب "منكوبة"

الدفاع المدني يعلن أحياء شرقي حلب "منكوبة"
أخبار | 29 نوفمبر 2016

أعلن الدفاع المدني العامل في الأحياء الشرقية من مدينة حلب، أن الأحياء المحاصرة هي مناطق منكوبة بشكل كامل، في حين قتل وأصيب عدد من المدنيين بقصف متواصل للنظام السوري على هذه الأحياء.

وجاء في بيان للدفاع المدني، أمس الاثنين، أن عدد المدنيين في الأحياء المحاصرة يبلغ 279 ألفاً، معظمهم من النساء والأطفال، مؤكداً خروج جميع المستشفيات عن الخدمة، وفقدان الدفاع المدني لأكثر من نصف معداته الرئيسية، نتيجة القصف المستمر وتدمير المرافق الميدانية والبنى التحتية كمحطات توليد الكهرباء، وضخ المياه والأفران.

اقرأ أيضاً.. دي ميستورا: لا يمكنني تحديد مدة صمود شرق حلب

وناشد البيان المنظمات الإنسانية والإغاثية والطبية من أجل التدخل السريع لوقف الكارثة الإنسانية التي يعيشها المدنيون في الأحياء الشرقية.

وفي السياق، قتل وأصيب المزيد من المدنيين، اليوم الثلاثاء، جراء عشرات الغارات الجوية والقصف المدفعي من قبل جيش النظام السوري على أحياء المدينة المحاصرة، بحسب ما ذكر مراسل روزنة عمير الحلبي.

واستهدف القصف أحياء الأنصاري الشرقي وسيف الدولة والمشهد، ما أدى لوقوع جرحى في صفوف المدنيين، في حين قتل 25 مدنياً على الأقل وأصيب آخرون خلال نزوحهم سيراً على الأقدام بغارة على حي باب النيرب.

قد يهمك أيضاً: بعد مساكن هنانو.. جيش النظام يسيطر على الصاخور والحيدرية

وسيطر جيش النظام، يوم الإثنين، على حيي الصاخور والحيدرية شرقي مدينة حلب، بعد اشتباكات مع فصائل معارضة، وجاء ذلك غداة سيطرته على حي مساكن هنانو أيضاً.

وتتعرض أحياء حلب الشرقية، الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة، لحملة عسكرية كبيرة يشنها جيش النظام وحلفاؤه، منذ عدة أشهر، ما أوقع آلاف القتلى والجرحى المدنيين فضلاً عن تدمير مبانٍ سكنية ومنشآت صحية ومراكز دفاع مدني.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق