ألمانيا.. السجن ثلاث سنوات لسوري أحرق سكناً للاجئين

ألمانيا.. السجن ثلاث سنوات لسوري أحرق سكناً للاجئين
أخبار | 09 سبتمبر 2016

أصدرت محكمة مدينة "ماينز" الألمانية، حكماً بالسجن مدة ثلاث سنوات، بحق لاجئ سوري، بتهمة افتعال حريق متعمد بسكن للاجئين، في شهر نيسان الماضي، حسب ما أفادت وسائل إعلام ألمانية.

ونقل موقع "زود فيست روندفونك"، أمس الخميس، تصرح الإدعاء العام، في مدينة "ماينز" بأنّ الحكم غير قابل للطعن، حيث قضى الشاب السوري الأشهر السابقة، منذ توقيفه في نيسان الماضي، في الحجز الاحتياطي.

وكان سكن اللاجئين، قد تعرض لحريق مفتعل ورافقه رسم صليب معقوف كرمز للنازية، حيث اعتقد التحقيق حينها أن الدافع هو معاداة الأجانب، ليتبين لاحقاً أن لاجئاً سورياً أحد المقيمين في السكن، هو من أضرم النار، احتجاجاً منه على "ضيق المكان".

وأفاد الموقع، أن السكن كان فندقاً مخصصاً لإيواء اللاجئين، حيث تعرض عدد من سكانه وعناصر من فريق الإطفاء إلى إصابات طفيفة، ولم يعد صالحاً للسكن، بسبب النار والدخان ومواد الإطفاء.

وبحسب "زود فيست"، فإن القاضي قام بتخفيض عقوبة السجن من أربع إلى ثلاث سنوات بعد التماس قدمه محامي الدفاع.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق