أردوغان: "أوروبا لم تفِ بوعود اتفاقية إعادة القبول"

أردوغان: "أوروبا لم تفِ بوعود اتفاقية إعادة القبول"
أخبار | 13 أغسطس 2016

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده ستوقف العمل باتفاقية "إعادة القبول" التي تم التوصل إليها مع الاتحاد الأوروبي، في حال عدم التزام هذا الأخير بتعهداته التي نص عليها الاتفاق.

وأضاف أردوغان، في مقابلته مع قناة (آر تي إل) الألمانية أمس الجمعة، أن "أوروبا لم تفِ بوعودها التي نصت عليها الاتفاقية (...) وإذا لم يتم اتخاذ ما يلزم فلا تؤاخذوننا، فنحن سنوقف العمل بها".

وكانت الحكومة اليونانية قد كشفت أول أمس الخميس، عبر إحصاءاتها اليومية التي تصدرها، أن عدد المهاجرين واللاجئين في المخيمات التي أقيمت في جزر بحر إيجه، يزداد باستمرار منذ محاولة الانقلاب في تركيا.

ووصل هذا العدد أول أمس الخميس، إلى نحو 10200 شخص في الجزر بعد محاولة الانقلاب في تركيا التي وقعت بتاريخ 15 تموز، مقابل 8500 قبل ذلك التاريخ، في الوقت الذي تبلغ فيه قدرة استيعاب تلك الجزر 7450 لاجئاً، حيث سجل عدد اللاجئين زيادة بنسبة 11 بالمئة في الأول من آب الجاري.

وقال مصدر حكومي إن "متوسط عدد الواصلين إلى الجزر سجل ارتفاعاً طفيفاً من 85 شخصاً منذ 15 تموز إلى مئة منذ الأول من آب"، وأشار المصدر أن "ليس ثمة داع للقلق" ما دام هذا العدد أقل من عدد المهاجرين الذين كانوا يتدفقون بالآلاف يومياً العام الفائت، وتابع "لمواجهة هذا الارتفاع، نبحث تعزيز قدرات المخيمات في الجزر".

في نفس السياق، قامت أول أمس الخميس، جمعيات وشركات محلية في جزيرتي خيوس وساموس، باللجوء إلى مجلس الدولة معتبرة أن قانون إنشاء المخيمات "مناف للدستور"، إضافة إلى كونها  شكلت "ضربة للسياحة"، حسب تعبيرها.

يذكر أن تركيا والاتحاد الأوروبي توصلا في 18 آذار الماضي، في العاصمة البلجيكية بروكسل، إلى اتفاق "إعادة القبول"، والذي تقوم تركيا بموجبه، باستعادة المهاجرين الواصلين إلى جزر يونانية ممن تأكد انطلاقهم من تركيا، وقد دخل الاتفاق حيز التنفيذ في 4 نيسان الماضي.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق