ضحايا بقصف على الكاستيلو بحلب وأريحا بإدلب

ضحايا بقصف على الكاستيلو بحلب وأريحا بإدلب
أخبار | 16 يونيو 2016

سقط قتلى وجرحى، يوم الخميس، نتيجة قصف مدفعي وجوي طال طريق الكاستيلو بحلب وأريحا بريف إدلب، فيما اتهمت وسائل إعلام تابعة للنظام فصائل معارضة باستهداف نقطة لجيش النظام في الغوطة الشرقية بمواد سامة ذات تأثير عصبي.

وذكر مصادر محلية لـ روزنة، أن "عددا من الأشخاص بينهم سيدات قضوا وأصيب آخرون بجروح جراء غارات جوية وقصف مدفعي طال طريق الكاستلو بحلب أمس الأربعاء وصباح اليوم الخميس".

ويعد طريق الكاستلو منفذاً مهماً لمناطق سيطرة المعارضة حلب نحو الريف، حيث حذرت منظمات دولية إنسانية بتدهور الوضع الإنساني لـ 350 ألف مدني في مناطق سيطرة المعارضة بحلب مع اسمرار قطع طريق الكاستلو.

كما طال قصف جوي بلدة الشيخ علي ومناطق أخرى بريف حلب الغربي وكفرحمرة وحريتان وعندان بالريف الشمالي.

وفي ريف إدلب، أشارت لجان التنسيق المحلية، إلى أن "طفلاً لقي حتفه وأصيب آخرون بجروح نتيجة غارات شنها الطيران الحربي التابع للنظام على قرية كفرلاته التابع لاريحا".

ومن جهة أخرى، قال مصدر لوكالة (سانا)، إن "مجموعات مسلحة استهدفت نقطة للجيش في الغوطة الشرقية بمواد سامة ذات تأثير عصبي ما أوقع إصابات بحالات اختناق ومضاعفات تنفسية".

وأعلنت روسيا في وقت سابق اليوم الخميس عن بدء هدنة في حلب لمدة 48 ساعة، فيما تصاعد المعارك ضد تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في ريف الرقة ومحيط منبج بريف حلب.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق