دون نتائج نهائية.. تقدم التحقيق بهجمات الكيماوي في سوريا

دون نتائج نهائية.. تقدم التحقيق بهجمات الكيماوي في سوريا
أخبار | 14 يونيو 2016

أعلنت لجنة التحقيق الأممية بشأن تحديد المسؤولين عن هجمات بأسلحة كيماوية في سوريا عن إحراز "تقدم في بعض ملفات التحقيق"، نافيةً التوصل إلى نتائج نهائية حتى الآن.

ووجّهت اللجنة في تقرير قدمته لمجلس الأمن الدولي، أمس الاثنين، دعوة للدول الأعضاء في المجلس والجهات الإقليمية لـ "تزويدهم بمعلومات حول الهجمات بشكل سريع".

كما دعا محققو اللجنة النظام السوري، لـ "تقديم إجابات سريعة على طلب المعلومات أو الوصول إليها".

ولفتت اللجنة إلى أن "تحديد المسؤولين عن الهجمات الكيميائية ما زال يعتمد على القدر الكافي من المعلومات التي تشكل أدلة موثوقة ويمكن الأخذ بها"، وتعهّدت بتقديم تقرير آخر عن التحقيقي في آب المقبل، دون أن تحدد فيما إذا كان نهائياً أم لا.

وشكلت الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية تلك اللجنة التي تضم 24 محققا ويطلق عليه اسم "آلية التحقيق المشتركة" وذلك للتحقيق في هجمات كيميائية وقعت في سوريا ولا سيما بغاز الكلور.

ووقع هجمات عدة بأسلحة كيماوية في سوريا، كان أكبرها الهجوم على الغوطة بريف دمشق عام 2013، وراح ضحيته الآلاف، حيث حملت منظمات حقوقية وأطراف معارضة النظام مسؤولية ذلك الهجوم.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق