أنجلينا جولي ترفض إغلاق الحدود في وجه اللاجئين

أنجلينا جولي ترفض إغلاق الحدود في وجه اللاجئين
أخبار | 17 مايو 2016

أعلنت مبعوثة الأمم المتحدة للاجئين، أنجلينا جولي، عن معارضتها لإغلاق الحدود في وجه اللاجئين، قائلةً "لو اشتعلت النيران في بيت جارك، فلن تكون آمناً إذا أغلقت أبوابك عليك، فالعزلة ليست قوة".

وعبرت جولي في مقابلة خاصة أمس الاثنين مع شبكة BBC، عن خيبتها من بعض السياسيين، بسبب نهجهم في "إشاعة الخوف"، و"تقاعسهم" في أزمة اللاجئين، داعية قادة العالم لأن يتحدوا "ولو لمرة واحدة في الجيل"، محذرة من أنهم يخاطرون بمزيد من عدم الاستقرار الذي قد يؤدي إلى لجوء المزيد إلى أوروبا.

وأضافت جولي بأن سياسة القادة أدت إلى "تنافس الدول على تبني إجراءات أقسى، على أمل حماية أنفسهم، مهما كانت التكلفة، بالرغم من مسؤوليتها الدولية".

وأضافت جولي أن منظمة الأمم المتحدة نفسها، وإعلان حقوق الإنسان، كانا من بين نتائج التغير العالمي بسبب أزمة لاجئين عالمية بعد الحرب العالمية الثانية، مشيرة إلى أن "هذه هي اللحظة التي تحدث مرة كل جيل، عندما ينبغي أن تتكاتف الأمم معا".

وكان الاتحاد الأوروبي قد وقع اتفاقاً مع تركيا في آذار يقضي بإبقاء تركيا اللاجئين السوريين على أراضيها، مما أغلق الطريق بين تركيا واليونان عبر بحر إيجة.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق