ألمانيا.. محاكمة ايراني وسوري لارتكابهما جرائم حرب بسوريا

ألمانيا.. محاكمة ايراني وسوري لارتكابهما جرائم حرب بسوريا
أخبار | 04 مايو 2016

أعلنت المحكمة الجنائية للاستئناف بولاية فرانكفورت في ألمانيا، أمس، محاكمة الألماني الإيراني الأصل "آريا لاجوردي" بتهمة "ارتكاب جريمة حرب"، فيما يشتبه بسوري أنه كان زعيماً لمجموعة قامت بخطف وتعذيب مدنيين في حلب.

ويؤخذ على "لاجوردي" أنه تصور مع رجلين آخرين أمام رأسين مغروسين على رمحين في سوريا خلال ربيع عام 2014، ثم وضع الصور على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

من جانبها، وصفت النيابة الاتحادية تصرف "لاجوردي"، بأنه قرار متخذ عن سابق تصور وتصميم واعتبرت أنه استخف بالضحايا، بحسب ما نقلت وكالة "فرانس برس".

وأوضحت ناطقة باسم النيابة، أن "عشرة تحقيقات متصلة بسوريا والعراق حول ارتكاب جرائم حرب، مطروحة الآن أمام النيابة الاتحادية" ، بالإضافة إلى "ثلاثين دعوى ضد جهاديين سابقين بتهمة الانتماء إلى مجموعة إرهابية".

ومن كبار المشتبه بهم في "جرائم حرب" أيضاً، السوري إبراهيم ف. الذي يعتقد أنه كان زعيماً لمجموعة قامت بخطف وتعذيب مدنيين في حلب، و سليمان أ. س. (24 عاماً) الذي يتشبه بأنه خطف أحد جنود الأمم المتحدة في 2013.

ومحاكمة المتهم "آريا لاجوردي" هي الأولى من نوعها في ألمانيا التي استقبلت 1،1 مليون لاجئ في 2015، جاء نصفهم من سوريا والعراق، اللتين شهدتا تجاوزات، اتهم تنظيم "داعش" وقوات النظام السوري وفصائل مقاتلة أخرى بارتكابها.

وتصل 25 إلى 30 معلومة يومياً إلى المحققين في ألمانيا، عبر ملفات اللجوء الخاصة بالسوريين، وتتضمن منذ نهاية 2013 أسئلة منهجية حول جرائم الحرب.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق