محادثات جنيف تستأنف.. ودي ميستورا يلتقي وفد النظام

محادثات جنيف تستأنف.. ودي ميستورا يلتقي وفد النظام
أخبار | 15 أبريل 2016

تستأنف، اليوم الجمعة، الجولة الثالثة من محادثات السلام بشأن سوريا في جنيف، وسط إعراب الموفد الدولي ستافان دي ميستورا عن خيبة أمله في إيصال المساعدات إلى المناطق المحاصرة.

يجتمع المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا ستفان دي ميستورا، اليوم الجمعة، مع وفد النظام السوري إلى مفاوضات جنيف برئاسة بشار الجعفري، وذلك في إطار الجولة الثالثة من المحادثات غير المباشرة بين النظام والمعارضة.

ومن المتوقع أن يعقد دي ميستورا لقاءً آخر مع وفد الهيئة العليا للمفاوضات المعارضة، عقب لقائه وفد النظام. وبدأت الجولة الجديدة من مفاوضات جنيف قبل يومين، وتأخر وصول وفد النظام  بسبب الانتخابات البرلمانية في المناطق التي يسيطر عليها.

وقال المبعوث الدولي، في وقت سابق إنه يرغب في أن تركز المباحثات على "الانتقال السياسي"، وهي واحدة من أهم القضايا الخلافية في ظل إصرار المعارضة على ضرورة تنحي رئيس النظام بشار الأسد في بداية العملية.

من جهة أخرى، قال دي ميستورا، عقب اجتماع عقدته المجموعة التي تضم ممثلين عن 17 دولة بينهم الولايات المتحدة وروسيا، "لا يمكنني أن أنكر أن الجميع يشعر بخيبة الأمل وعدد كبير من أعضاء المجموعة محبطون جراء النقص في إرسال قوافل مساعدات جديدة إلى المناطق السورية المحاصرة".

وأضاف قائلاً: "حتى الآن لم نتمكن من الوصول إلى دوما وداريا وحرستا"، أبرز معاقل فصائل المعارضة في ريف دمشق المحاصرة من قبل قوات النظام، موضحاً "علينا القيام بالمزيد من أجل الفوعة وكفريا والزبداني ومعضمية الشام قرب دمشق"، بحسب ما نقلت وكالة "فرانس برس".

وتمكنت الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية منذ مطلع العام الحالي، من إيصال مساعدات إلى 154 ألف شخص في مناطق محاصرة وقرابة 246 ألف شخص في مناطق يصعب الوصول إليها.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق