دي ميستورا: رفض النظام بحث الانتقال السياسي يهدد بانهيار الهدنة

دي ميستورا: رفض النظام بحث الانتقال السياسي يهدد بانهيار الهدنة
أخبار | 22 مارس 2016

الجعفري يقول إن من المبكر البحث في الانتقال السياسي ويصر على رفض مناقشة مصير الأسد 

أعلن المبعوث الأممي لسوريا، ستيفان دي ميستورا، أن رفض النظام السوري مناقشة عملية الانتقال السياسي في جنيف3 يهدد بانهيار وقف إطلاق النار الساري في سوريا، لافتا إلى أن تلك العملية "أم القضايا كلها".

وأشار، دي ميستورا، في تصريحات بعد لقائه رئيس وفد النظام إلى المفاوضات، بشار الجعفري، مساء أمس الاثنين، إلى أن الأخير أبلغه بأن " من المبكر البحث في عملية الانتقال السياسي".

وأضاف، دي ميستورا، أن "هناك قلق من بطء التقدم في المفاوضات"، لافتاً إلى أنه "بدون البدء في حوار بشأن الانتقال السياسي سيكون من الصعب الحفاظ على اتفاق الهدنة وتسليم المساعدات".

بدوره، قال الجعفري، بعد اللقاء، إن "مصير بشار الأسد ليس جزءا من المفاوضات مع المعارضة"، مشيراً إلى أن "جهود مكافحة الإرهاب لا تزال تمثل الأولوية بالنسبة لنا".

ودخلت مفاوضات جنيف3 اسبوعها الثاني، فيما لم يتحقق تقدم يذكر ولا تزال غير مباشرة عبر دي ميستورا، فيما تشهد الهدنة السارية في البلاد منذ الـ 28 من شباط الماضي، خروقات وانتهاكات عبر اشتباكات وقصف مدفعي وجوي، وسط تبادل اتهامات بين النظام والمعارضة بالمسؤولية عن تلك الخروقات.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق