أحزاب كردية تلغي الاحتفالات بـ "النوروز" هذا العام

أحزاب كردية تلغي الاحتفالات بـ "النوروز" هذا العام
أخبار | 21 مارس 2016

أصدرت هيئات وأحزاب كردية، تعاميم تقضي بإلغاء مظاهر الاحتفال بعيد "النوروز" في عفرين شمال سوريا لهذا العام، فيما قيّدت "الإدارة الذاتية" الكردية الاحتفالات بعدة شروط وتعليمات.

وأقرّ كل من "التحالف الوطني" الكردي، و"الحزب الديمقراطي التقدمي" الكردي، إلغاء المظاهر الاحتفالية والتجمعات الجماهيرية الكبيرة في منطقة عفرين.

 في حين أعلن "المجلس الوطني الكردي" بعفرين المنضوي في "الائتلاف السوري" المعارض عزمه إقامة احتفالات جماهيرية في ثلاثة نقاط بهذه المناسبة.

من جانبها، أنهت "الإدارة الذاتية" بعفرين تحضيراتها وذلك بتجديد النصب التذكاري لكاوا الحداد الذي يكشف عنه مع البدء بأول طقوس عيد "النوروز" والذي يتضمن اشعال النيران في مواقع محددة.

كما أصدرت الهيئة الداخلية لـ "الإدارة الذاتية" بلاغاً طالبت فيه المواطنين بـ عدم إشعال النيران في الأماكن المأهولة والحراجية وعدم إطلاق العيارات النارية، وإطلاق الشعارات "المتنافية مع مبادئ الإدارة الذاتية".

وكذلك طالبت بـ "إبلاغ قوات الأسايش التابعة لقوات حماية الشعب الكردية بأي أعمال إرهاب، والإبلاغ عن أي ظاهرة سلبية".

وعيد "النوروز" أو عيد الربيع يصادف يوم 21 آذار أي بداية فصل الربيع من كل عام، وتعني الكلمة الكردية "يوم جديد"، وللأكراد طقوس خاصة للاحتفال بهذا اليوم من ألبسة وأطعمة وتعود أصول الاحتفال بـ "النوروز" لتقاليد دينية "زرادشتية"، وفق مؤرخين.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق