مقاولون يطالبون بتثبيت عقودهم مع الحكومة بقيمتها ذهباً!

مقاولون يطالبون بتثبيت عقودهم مع الحكومة بقيمتها ذهباً!
أخبار | 22 فبراير 2016

طالب رئيس نقابة مقاولي ريف دمشق، عكرمة عساف، حكومة النظام السوري بتثبيت قيمة العقود المبرمة معها بما يعادلها من الذهب، وذلك في ظل انخفاض قيمة الليرة المضطرد أمام الدولار.

وأشار، عسّاف، في تصريحات لصحيفة (الوطن) المحلية، نشرتها، يوم الاثنين، إلى أن "على الجهات الوصائية اللجوء إلى تثبيت قيمة عقود المقاولات بما يعادلها من الذهب لحفظ حقوق جميع الأطراف وعدم الدخول في متاهات اللجان وبلاغات فروقات الأسعار".

وأضاف أن "المعضلة الكبيرة الجديدة القديمة التي يعاني منها قطاع المقاولات تتمثل في عدم صرف استحقاقاتهم وخاصة لجهة فروقات وزيادات الأسعار الحاصلة في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها البلاد".

وطالبت رئاسة الوزراء في حكومة النظام، في وقت سابق، من جميع الجهات العامة صاحبة المشاريع التقيد بأحكام المادة رقم 63 من نظام العقود الخاص بالتعويض على المتعهد نتيجة ارتفاع الأسعار للأجزاء التي لم تنفذ من المشروع.

وتشهد الليرة السورية تراجعاً كبيراً أمام العملات الأجنبية، بسبب الحرب الدائرة وتدهور الاقتصاد، حيث وصلت سعر صرف الدولار الأمريكي في السوق السوداء افي الأيام الماضية إلى نحو 430 ليرة.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق