اتفاق بين "سوريا الديمقراطية" و"الجيش الحر" بريف حلب

اتفاق بين "سوريا الديمقراطية" و"الجيش الحر" بريف حلب
أخبار | 23 يناير 2016

الاتفاق أفضى إلى فتح طريق إعزاز -عفرين بريف حلب الشمالي ودخول مواد غذائية ومحروقات إلى عفرين

وقّع تحالف "قوات سوريا الديمقراطية"، و"الجيش الحر"، مساء الجمعة، اتفاقاً بريف حلب يقضي بوقف إطلاق النار بين الطرفين، ودخول فصيل تابع للتحالف إلى مناطق ريف حلب الشمالي للمشاركة في محاربة تنظيم "داعش".

وجرى الاتفاق بين "جيش الثوار" التابع لـ "قوات سوريا الديمقراطية"، وغرفة عمليات الشمال (مارع) التي تضم فصائل تابعة لـ "الجيش الحر" وكتائب محلية.

ونص الاتفاق على تبادل الأسرى بين الطرفين، وتشكيل لجتة قضائية بين الطرفين لحل المشكلات العالقة.

كما تم بموجب الاتفاق فك الحصار عن بلدة عفرين شمال حلب عبر فتح طريق إعزاز -عفرين، وإدخال مواد غذائية ومحروقات إلى البلدة.

وأغلقت فصائل بينها "أحرار الشام" و"جبهة النصرة" الطريق الواصل بين إعزاز وعفرين بريف حلب الشمالي، منذ عدة أشهر، تخللها فتح الطريق لعدة مرات كان آخرها منذ نحو شهر.\

ويضم تحالف "قوات سوريا الديمقراطية"، الذي تشكل قبل عدة أشهر، مقاتلين غالبهم أكراد، ويحارب مدعوماً بالتحالف الدولي والطيران الحربي الروسي، تنظيم "داعش" في المناطق الشمالية والشرقية. 

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق