مقدونيا تغلق حدودها أمام اللاجئين

مقدونيا تغلق حدودها أمام اللاجئين
أخبار | 21 يناير 2016

منعت السلطات المقدونية، عشرات اللاجئين من سوريا والعراق وأفغانستان، من العبور إلى اليونان، وأغلقت جميع المعابر الحدودية، قبل أيام قليلة، لكنها أشارت إلى أن هذه الاجراءات مؤقتة.

قامت الشرطة المقدونية، بمنع المئات من اللاجئين من عبور حدودها مع اليونان، وفق تصريح لناطق رفيع المستوى باسم الشرطة، والذي أكد لوكالة "فرانس برس" أن "الحدود مغلقة"، وتشير المعلومات إلى أن تم إغلاق المعابر الحدودية بدءاً من يوم الثلاثاء الماضي.

ولفتت السلطات المقدونية، إلى أن إغلاق الحدود، هو إجراء مؤقت، بينما أعلنت الشرطة اليونانية أن ما يقارب 650 طالب لجوء من سوريا وأفغانستان والعراق، ما زالوا عالقين في مخيمات على الحدود مع مقدونيا.

وفي السياق، توقفت القطارت في سلوفينيا، التي كانت تقل اللاجئين عادةً إلى الحدود النمساوية، لذلك لم تعد تسمح سلوفينيا بعبور طالبي اللجوء القادمين عبر حدودها الجنوبية، في حين أعلنت النمسا الأسبوع الفائت أنها ستستقبل هذا العام 37,500 طلب لجوء فقط.

يذكر أن مقدونيا، هي آخر من قام بالإعلان عن إغلاق حدوده بعد كرواتيا وسلوفينيا وصربيا، وكانت في وقت سابق قد أغلقت الحدود جزئيا مع السماح للسوريين والعراقيين الأفغان بالعبور.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق