ميركل: لا تعاون مع الأسد في محاربة "داعش"

ميركل: لا تعاون مع الأسد في محاربة "داعش"
أخبار | 13 ديسمبر 2015

المستشارة الألمانية اعتبرت أن الأسد الذي ألقى القنابل على شعبه "لا مستقبل له"، لافتةً إلى أن بلادها لن تغلق الحدود أمام تدفق اللاجئين وبينهم السوريون الهاربون من نظام الأسد

أكدت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، يوم السبت أن بلادها "تستثني الأسد وقواته من التعاون في الحرب ضد الإرهاب"، مشددةً على ضرورة إيجاد حل سياسي ينهي الصراع الدائر في سوريا.

وأضافت، ميركل، في تصريحات صحفية، نشرتها وسائل إعلام، "لا ننسى أن كل اللاجئين الذين جاؤوا إلينا هربوا من نظام الأسد .. رئيس الدولة الذي يلقي القنابل على شعبه لا مستقبل له".

ولفتت، ميركل، إلى أن "بلادها لن تغلق الحدود أمام تدفق اللاجئين ولكم ستعمل على الحد من أعداد المهاجرين القادمين"، داعيةً إلى "التعاون الدولي في مواجهة أزمة اللاجئين".

وقررت ألمانيا، في وقت سابق من الشهر الجاري، الانضمام إلى التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في سوريا.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق