سوريون ينتخبون هيئة إدارية للجالية السورية في النرويج

سوريون ينتخبون هيئة إدارية للجالية السورية في النرويج
أخبار | 07 ديسمبر 2015

عقدت مجموعة من السوريين في النرويج، أمس الأحد، مؤتمراً تأسيسياً انتخبت فيه مجلساً وهيئة إدارية تهدف إلى توطيد العلاقات الاجتماعية بين اللاجئين السوريين الجدد والسوريين المقيمين والتنسيق مع المؤسسات النرويجية.

وأعرب أحد منظمي المؤتمر، الصحفي عبد الباقي حسيني، عن "أمله في تسجيل هذا التجمع الجديد كمنظمة اجتماعية تخضع للقوانين النرويجية، وكذلك لتلقي دعم من الحكومة النرويجية لتقديم المساعدة اللازمة للسوريين والتنسيق مع إدارة الهجرة هناك".

كما انتخب المجتمعون هيئة إدارية للجالية السورية في النرويج، وضمت عبد الباقي الحسيني، بلال الجابري، حنان البلخي، زينة بالي، رئيفة البهلة، رزان خولي، مي حاج صالح، بشار السيوفي، هيام الشيروط.

يذكر أن النرويج أغلقت سفارتها في دمشق عام 2012 وعزت ذلك لتدهور الوضع الأمني في سوريا، وتلا ذلك افتتاح "الائتلاف الوطني" المعارض ممثليةً في النرويج ترأسها، حنان البلخي، التي انتخبت ضمن الهيئة الإدارية الجديدة.

وازداد تدفق اللاجئين السوريين إلى النرويج في الأشهر الأخيرة عبر روسيا، حيث أعلنت مصادر رسمية روسية أن 293 لاجئاً سورياً عبروا من روسيا إلى النرويج في أيلول الماضي.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق