الأمن التركي يداهم وكراً لـ"داعش" في غازي عنتاب

الأمن التركي يداهم وكراً لـ"داعش" في غازي عنتاب
أخبار | 15 نوفمبر 2015

أحد عناصر "داعش" فجر نفسه .. والأمن عثر هناك على كميات من الأسلحة والمتفجرات

أعلنت ولاية غازي عنتاب، جنوبي تركيا، أن قوات الأمن نفذت عملية أمنية في منطقة شهيد كامل بالولاية، ضد منزل يقطنه عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، مشيرةً إلى أن أحد عناصر التنظيم فجر نفسه، ما أدى لإصابة 5 من أفراد الأمن بجروح.

وأشار بيان صادر عن الولاية، نشرته وكالة (الأناضول)، إلى أن "عناصر داعش الذين كانوا في المنزل بادروا بإطلاق النار على قوات الأمن، التي ردت بالمثل، وتبع ذلك تفجير أحد عناصر داعش نفسه".

وتابع البيان أن "قوات الأمن لدى تمكنها من دخول المنزل عثرت على جثة أحد عناصر داعش، كما ألقت القبض على سيدتين كانتا بالمنزل وعثرت كذلك على 3 أطفال، وكميات من الأسلحة والمتفجرات".

ويقطن ولاية غازي عنتاب عشرات الآلاف من اللاجئين السوريين، لقربها من الحدود الشمالية السورية.

وشهدت تركيا، في الفترة الأخيرة، عدة تفجيرات في مناطق عدة أشدها في أنقرة، ما أوقع مئات القتلى والجرحى، فيما تشير الحكومة التركية بأصابع الاتهام نحو تنظيمي "داعش" و"حزب العمال الكردستاني"، المصنفتين عالمياً في قائمة التنظيمات الإرهابية.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق