ضحايا مدنيون بغارات روسية على مناطق في حلب

ضحايا مدنيون بغارات روسية على مناطق في حلب
أخبار | 14 نوفمبر 2015

قتل تسعة أشخاص وأصيب آخرون بجروح، صباح اليوم السبت، في بلدة كفر حمرة، الخاضعة لسيطرة المعارضة بريف حلب الشمالي، جراء غارات جوية للطيران الحربي الروسي.

الغارات استهدفت منشأة آسيا للصناعات الدوائية، والأبنية السكنية المجاورة لها، ما أسفر عن تضرر المنشأة وتهدم عدد من المنازل، في حين تستمر محاولات فرق الدفاع لانتشال العالقين بين الأنقاض.

واستهدفت الطائرات الروسية كذلك، بنحو 30 غارة جوية، بلدتي خان طومان والزربة وقرية تل حديا وطريق حلب – دمشق الدولي جنوب غربي حلب، تزامناً مع اشتباكات عنيفة تدور بين مقاتلي المعارضة المسلحة، وجيش النظام السوري مدعوماً بمقاتلين من "حزب الله" اللبناني وحركة النجباء العراقية والحرس الثوري الإيراني، على أطراف بلدة خان طومان ومنطقة إيكاردا.

وأعلنت المعارضة المسلحة، أسر ثلاثة عناصر من "حزب الله" اللبناني، بعد استعادة السيطرة على قرية تل حديا، جنوب حلب، ومقتل ثلاثة عناصر آخرين من الحرس الثوري الإيراني خلال المعارك.

من جهتها، أعلنت حركة "أحرار الشام" التابعة للمعارضة المسلحة، ما أسمته "النفير العام" لصد هجوم جيش النظام على ريف حلب الجنوبي، داعيةً جميع فصائل المعارضة لإرسال تعزيزات عسكرية لاسترجاع المناطق التي تقدمت إليها قوات النظام أمس.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق