كوبا تنفي إرسال قوات لدعم النظام السوري

كوبا تنفي إرسال قوات لدعم النظام السوري
أخبار | 18 أكتوبر 2015

الخارجية الكوبية: ندحض المعلومات غير المسؤولة عن وجود مفترض لقواتنا في سوريا

نفت الحكومة الكوبية، أمس السبت، تقريراً قالت إنها أرسلت قوات نخبة إلى سوريا لدعم النظام هناك، لافتةً إلى أن ذلك "لا أساس له من الصحة".

وأشارت الحكومية في بيان لها، نشرته وكالة (رويترز)، إلى أن "وزارة الخارجية الكوبية تنفي وتدحض بشكل قاطع المعلومات غير المسؤولة المتعلقة بالوجود المفترض لقوات كوبية في سوريا".

وقال البيت الأبيض الأمريكي، في وقت سابق، إنه لم ير أي دليل على صحة تقارير، تحدثت عن وجود قوات كوبية في سوريا.

وكانت قناة "فوكس نيوز" الأمريكية، أعلنت الخميس الماضي، نقلاً عن معهد الدراسات الكوبية - الأمريكية في جامعة ميامي، ومسؤول استخباراتي أمريكي، عن توجه مجموعة من قوات النخبة في الجيش الكوبي إلى سوريا، للقتال إلى جانب جيش النظام السوري، في المعارك الدائرة ضد فصائل معارضة.

وبدأت روسيا منذ الـ30 من أيلول الماضي بشن غارات على مواقع في سوريا، أعلنت أنها تهدف لدعم النظام السوري ومحاربة الإرهاب، كما أرسلت مقاتلين من مشاة البحرية وسفن إنزال ونشرت مقاتلات في قاعدتيها بطرطوس واللاذقية على الساحل السوري، في وقت أطلق جيش النظام عمليات عسكرية برية بغطاء جوي روسي في أرياف حلب وحمص وحماة.

وتعد كوبا من الدول الداعمة للنظام السوري، فيما شهدت الأيام الماضية بروز موقف صيني يحذر من حرب بالوكالة في سوريا بين روسيا والولايات المتحدة، معلنةً رفضها "التدخل السهل" في سوريا وداعيةً إلى عقد مؤتمر "جنيف3" لحل الأزمة.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق