موسكو تقرر إرسال قوات لـ"حماية منشآتها العسكرية" بسوريا

موسكو تقرر إرسال قوات لـ"حماية منشآتها العسكرية" بسوريا
أخبار | 01 أكتوبر 2015

وتقول إنها نفذت أربع غارات جوية جديدة على مواقع "داعش" في أرياف إدلب وحماة وحمص.

قررت وزارة الدفاع الروسية، يوم الخميس، إرسال سفن إنزال وقوات من المارينز وذلك لـ"حماية" المنشآت العسكرية الروسية في كل من طرطوس واللاذقية على الساحل السوري.

وأشار مصدر عسكري روسي، لوكالة (انترفاكس) إلى أن "قوات أسطول البحر الأسود سوف تكون في مقدمة القوات المشاركة في هذه العملية بما يخدم حماية نقطة الدعم الفني والإسناد في طرطوس والقاعدة الجوية المؤقتة في اللاذقية".

وأفادت الوكالة، في وقت سابق الخميس، أنه شوهدت في البحر الأسود سفينتا "كورولوف، و"ألكسندر أوتراكوفسكي" الكبيرتان وهما تعبران مضائق البحر الأسود في طريقهما إلى البحر المتوسط.

وأشارت وزارة الدفاع الروسية إلى أن "الطيران الحربي الروسي نفذ أربع غارات على مواقع داعش في أرياف إدلب وحماة وحمص".

وبدأت أمس الأربعاء موسكو بشن غارات على مواقع في سوريا، بعد موافقة مجلس الاتحاد الروسي وطلب من بشار الأسد بإرسال قوات روسية إلى سوريا لمكافحة "الإرهاب"، فيما طالبت السعودية بوقف الضربات الروسية "فوراً"، كما حذرت الصين من "الندخل التعسفي" في سوريا.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق