مؤيدون يقطعون الطرقات في حمص تضامناً مع كفريا والفوعة

مؤيدون يقطعون الطرقات في حمص تضامناً مع كفريا والفوعة
أخبار | 02 سبتمبر 2015

المعتصمون طالبوا بفك الحصار عن مطار كويريس العسكري بريف حلب 

قام عدد من مؤيدي النظام السوري في حي العباسيين بمدينة حمص، يوم الثلاثاء، بقطع شارع الستين ونصب الخيام، مطالبين بفك الحصار عن بلدتي كفريا والفوعة بريف إدلب الشمالي.

وقال الناشط الإعلامي لؤي الحمصي، لـ"روزنة"، إن المعتصمون قاموا بقطع شارع الستين بشكل جزئي لمدة ساعة، قبل أن يتطور الموقف وينصبوا الخيام ويقطعوا الطريق بشكل كامل، لافتاً إلى أنهم رفعوا لافتات تطالب النظام السوري بفك الحصار عن كفريا والفوعة ومطار كويريس العسكري بريف حلب، مهددين باستمرار الاعتصام حتى يلتمسوا تحركاً واضحاً لفك الحصارعن المناطق المذكورة، بحسب المصدر.

وفي السياق ذاته، قام بعض المؤيدين في قريتي الزرزورية والمزرعة، المحاذية لحي الوعر المحاصر من قبل قوات النظام، بقطع طريق حمص - مصياف ومضايقة السيارات، كما منعوا دخول قافلة مساعدات مقدمة من الهلال الأحمر السوري إلى منطقة الحولة الخاضعة لسيطرة المعارضة بريف حمص الشمالي.

كما قطعت مجموعة من المؤيدين، الطريق الذي يربط ريف حمص الشمالي الخاضع لسيطرة المعارضة، بمدينة حمص الخاضعة لسيطرة النظام من جهة قرية تير معلة الخاضعة للمعارضة.

قوات النظام السوري تصعد قصفها على حي الوعر

وفي سياقٍ منفصل؛ صعد جيش النظام خلال اليومين الماضيين حملة القصف العشوائي التي استهدفت حي الوعر، وقصفت الحي بمختلف أنواع الأسلحة، ماتسبب بسقوط جرحى مدنيين ودمار واسع بالأبنية السكنية.

وأوضح الناشط المدني من الحي ياسر أبو يزن، لـ"روزنة"، أن الأوضاع المعيشة في الحي على حالها و لاتزال عناصر جيش النظام تعرقل حركة دخول المواد الغذائية للحي، إضافةً إلى الأوضاع الطبية المتردية وخاصة مرضى الكلى، بعد أن أوقفت مجموعة مسلحة مجهولة الجهة سيارة إسعاف مشفى البر، بالقرب من تحويلة مصياف، وصادرت منها المخصصات الشهرية لمرضى الكلى وهي عبارة عن أدوية ومعدات في الحي المحاصر من قبل النظام.

يذكر أن وفد سياسي أممي كان قد زار حي الوعر المحاصر، الأسبوع الماضي، واطّلع على كافة الصعوبات والمعوقات التي يعاني منها أهالي الحي.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق