عشرات الضحايا جراء سقوط طائرة حربية في أريحا

عشرات الضحايا جراء سقوط طائرة حربية في أريحا
أخبار | 03 أغسطس 2015

قتل أكثر من 30 شخصاً وجرح عشرات آخرون، اليوم الاثنين، إثر سقوط طائرة حربية تابعة للنظام السوري، في منطقة سوق الهال بمدينة أريحا غرب إدلب شمالي سوريا.

وقال شهود عيان، إن الطائرة الحربية أقلعت في تمام الساعة الثامنة والربع صباح اليوم، من مطار حماة العسكري، باتجاه مدينة أريحا، ونفذت غارتين، وأثناء الغارة الثالثة حدث عطل فني في المحرك، ما أدى لسقوطها في نفس المكان الذي كانت ستستهدفه.

وأوضح الشهود، أن مصير قائد الطائرة لا يزال مجهولاً، مشيرين إلى أن الطيار قذف بمظلته قبل ملامسة الأرض بمسافة ١ كيلو متر، واقتاد مظلته إلى أراضي الزيتون جنوب مدينة أريحا، ويقوم عناصر "جيش الفتح" بالبحث عنه.

وفي السياق، شن طيران النظام الحربي ظهر اليوم غارة جوية على بلدة كفرعويد في القسم الجنوبي لجبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، ما أدى لوقوع عدة إصابات في صفوف المدنيين.

واستعادت قوات المعارضة، مساء أمس الأحد، السيطرة على تل حكمي وتل أعور وقرى فريكة والقرقور والزيادية ومرج الزهور وسلة الزهور وجنة القرى وحاجز فورو في ريف إدلب الغربي.

ويبعد حاجز فورو مسافة ١ كيلو متر عن معسكر جورين في سهل الغاب بريف حماة، وتعتبر هذه المنطقة ذات أهمية إستراتيجية، كونها حدودية مع سهل الغاب في ريف حماه الشمالي الغربي والقريب من معسكر جورين، الذي يعتبر المدخل الشرقي لريف اللاذقية.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق