ضحايا بقصف على دير حافر واشتباكات بمحيط نبل والزهراء بريف حلب

ضحايا بقصف على دير حافر واشتباكات بمحيط نبل والزهراء بريف حلب
أخبار | 21 يوليو 2015

سقط قتلى وجرحى، يوم الاثنين، نتيجة قصف لطائرات النظام السوري، على دير حافر والإمام وحيان بريف حلب شمال البلاد، بالتزامن مع اشتباكات دارت في محيط بلدتي نبل والزهراء المواليتين بريف حلب الشمالي.

وقال مسعفون في تسجيل مصور، إن "4 مدنيين لقوا حتفهم وأصيب آخرون بجروح نتيجة غارات جوية شنها الطيران الحربي التابع لجيش النظام على مدينة دير حافر بريف حلب الشرقي".

وأشارت تنسيقيات معارضة في ريف حلب، إلى أن "قتلى وجرحى سقطوا جراء قصف جوي ومدفعي طال بلدات الإمام بالريف الشرقي وحيان وكفرنايا وبيانون بالريف الشمالي ومسكنة والخفسة بالريف الشرقي لحلب".

وفي سياق متصل، أفاد نشطاء، أن "اشتباكات دارت بين فصائل جيش الفتح وجيش النظام، مدعوماً بقوات الدفاع الوطني ومجموعات مسلحة موالية له، في محيط بلدتي نبل والزهراء اللتان يقطنهما موالون بريف حلب الشمالي".

وذكر نشطاء، أن "قصفاً مدفعياً من قبل مقاتلين معارضين استهدف نبل والزهراء موقعا قتلى وجرحى".

وكثف طيران النظام غاراته في الفترة الأخيرة على مناطق بحلب وريفها، موقعا عشرات الضحايا من المدنيين، وسط دعوات دولية تطالب النظام بوقف استهداف المدنيين بالقصف العشوائي لاسيما بالبراميل المتفجرة.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق