مجلس الأمن يبحث الأزمة السورية نهاية الشهر الجاري

مجلس الأمن يبحث الأزمة السورية نهاية الشهر الجاري
أخبار | 19 يوليو 2015

أعلن المبعوث الدولي لسوريا، ستيفان دي ميستورا، أن مجلس الأمن الدولي سيعقد حلسة في الـ 29 من تموز الجاري لبحث مقترحات لتسوية الأزمة السورية.

وأشار، دي ميستورا، في بيان صحفي، نشرته وكالات أنباء، يوم الأحد، أنه "سيقدم مقترحات وتوصيات بشأن حل الأزمة السورية خلال الجلسة في 29 تموز الجاري".

ولفت، دي ميستورا، إلى أن "لحظات حرجة ودقيقة في المرحلة الحالية في سوريا والمنطقة ككل"، مضيفاً "لا بد من التوصل إلى نهاية للأحداث المروعة التي تجري في سوريا والتي تؤثر على المنطقة".

وبحث، دي ميستورا، السبت، مع أمين عام الجامعة العربية، نبيل العربي، تطورات الأوضاع وسبل الحل بخصوص الأزمة السورية.

وتدعو الأمم المتحدة ودول كبرى إلى حل ساسي في سوريا وفق بيان "جنيف1" الذي ينص على تشكيل النظام السوري والمعارضة هيئة حكم انتقالي بصلاحيات كاملة، فيما تباينت الرؤى حول دور بشار الأسد في المرحلة الانتقالية، حيث ترفض أطياف معارضة أي دور للأسد.

وأجرى دي ميستورا منذ نيسان الماضي مشاورات مع أطراف من النظام السوري والمعارضة، فضلاً عن ممثلين عن منظمات مدنية وأهلية سوريا، وقوى دولية وإقليمية، في إطار البحث عن حل سياسي للأزمة السورية، فيما باءت جهود سلفيه كوفي عنان والأخضر الإبراهيمي في التوصل لحل للأزمة.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق