لبنان يبلغ الأمم المتحدة رفضه تسجيل ولادات اللاجئين السوريين

لبنان يبلغ الأمم المتحدة رفضه تسجيل ولادات اللاجئين السوريين
أخبار | 18 يوليو 2015

أبلغ وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل، مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، أن بلاده ترفض تسجيل ولادات اللاجئين السوريين، معتبراً أن ذلك الأمر من اختصاص النظام السوري.

وسلم، باسيل، أول أمس الخميس، رسالة إلى رئيس مفوضية اللاجئين، أنطونيون غوتيريس، وفق وسائل إعلام لبنانية، يطلب فيها "وقف إجراءات تسجيل ولادات لاجئين سوريين في لبنان حفاظا على علاقات لبنان مع المفوضية، وتداركاً لأي وضع قد يؤدي إلى تدهورها".

وطلبت مفوضية اللاجئين في لبنان، مؤخراً، من اللاجئين السوريين تسجيل ولاداتهم الجديدة لدى المفوضية، حيث تمنع السلطات اللبنانية منح شهادات ولادة للسوريين على أراضيها.

وتدعو قوى سياسية في لبنان إلى إعادة اللاجئين السوريين إلى سوريا، كما انتشرت في الآونة الأخيرة حملات أطلقها لبنانيون على مواقع التواصل الاجتماعي، وصفت بـ"العنصرية" ضد السوريين، كما تعرض كثير من السوريين في لبنان لأعمال عنف واضطهاد من قبل مواطنين وقوى أمن والجيش اللبناني.

وشددت لبنان من إجراءات دخول السوريين منذ بداية العام، حيت تقدر أعدادهم هناك بـ 1.2 مليون لاجئ، منتشرين في عدة مناطق، فيما دعت الحكومة اللبنانية مراراً المجتمع الدولي إلى مساعدتها في تكلفة استقبال اللاجئين السوريين، مشيرة إلى أنهم يشكلون ضغطا كبيرا على الاقتصاد اللبناني.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق